رمز الخبر: ۱۸۸۳۵
تأريخ النشر: 09:54 - 19 December 2009
Photo
عصرایران - (رويترز) - بحثت سفن قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة وزوارق البحرية اللبنانية يوم الجمعة عن مزيد من الناجين بعد غرق سفينة شحن تقل أكثر من 80 شخصا وماشية في البحر المتوسط قبالة سواحل لبنان.

وقال الجيش اللبناني ومصادر في الميناء انه تم انقاذ 39 بحارا وانتشال تسع جثث منذ غرق السفينة داني اف2 التي ترفع علم بنما خلال طقس عاصف يوم الخميس.

وذكر بيان للجيش أن ثلاث سفن لقوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة وزوارق للجيش اللبناني وطائرات هليكوبتر بريطانية مرابطة في قبرص شاركت في أعمال الانقاذ التي قال انها تواصلت طوال يوم الجمعة.

وقللت مصادر أمنية من فرص نجاة باقي البحارة المفقودين وعددهم 35 بعد مرور أكثر من 24 ساعة على غرق السفينة.

وقالت مصادر في البحرية ان الأمواج العاتية والرياح القوية كانت تعوق عمليات البحث في المنطقة التي غرقت فيها السفينة وتبعد 17 كيلومترا قبالة ساحل ميناء طرابلس بشمال لبنان.

وقال الميجر جنرال كلاوديو جراتسيانو قائد قوة الامم المتحدة لحفظ السلام في لبنان في بيان "هذا حادث مأساوي ويبذل جنودنا في الوحدة البحرية بقوة حفظ السلام الدولية كل ما في وسعهم لانقاذ أرواح الضحايا."

وأضاف "نأمل ان تساهم جهودنا المشتركة مع البحرية اللبنانية في تقليل الخسائر البشرية الى أدنى حد."

ونقل معظم الناجين الى مستشفيات في لبنان.

وكانت السفينة تنقل 43 ألف رأس من الخراف من اوروجواي الى طرطوس في سوريا. وأضافت المصادر أن معظم أفراد الطاقم من الفلبين وباكستان.

ولقوات الطواريء الدولية التابعة للامم المتحدة في لبنان (اليونيفيل) قوة مهام بحرية تراقب المياه اللبنانية لمنع وصول أسلحة الى جماعة حزب الله اللبنانية التي دارت بينها وبين اسرائيل حرب في عام 2006 .

واثنتان من السفن التي تشارك في أعمال البحث المانيتان والثالثة ايطالية.

وفي الاسبوع الماضي غرقت سفينة تركية متجهة الى اسرائيل في المياه الدولية على بعد نحو 80 كيلومترا قبالة ساحل لبنان وفقد سبعة من ملاحيها.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: