رمز الخبر: ۱۸۸۷۵
تأريخ النشر: 10:14 - 20 December 2009
Photo
عصرایران - (رويترز) - دعا وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو يوم السبت الاتحاد الاوروبي الى السماح للأتراك بالسفر الى الدول الأوروبية بدون تأشيرة رغم عدم احراز تقدم في قضايا سياسية مهمة في محادثات انضمام تركيا الى الاتحاد الاوروبي.

وبدأت تريكا محادثات الانضمام في عام 2005 لكنها لا تدخل ضمن نظام تأشيرة شينجين التي تسمح بالانتقال بحرية عبر الحدود.

وألغيت متطلبات التأشيرة في دول منطقة شينجين يوم السبت بالنسبة لمواطني صربيا والجبل الأسود ومقدونيا.

وقال داود اوغلو في مؤتمر صحفي "من غير المقبول ان تحصل دول معينة في البلقان لا تزال في المراحل الأولية لعملية العضوية ولم تبدأ بعد المفاوضات على مزايا شينجين بينما لا تحصل تركيا على هذه الميزة اذا اخذنا في الاعتبار المستوى الذي وصلت اليه العلاقات بين تركيا والاتحاد الاوروبي."

وقال في تصريحات نقلها وكالة أنباء الأناضول "سنتابع هذا عن كثب من الآن فصاعدا."

ووافق الاتحاد الاوروبي في الثامن من ديسمبر كانون الاول على بدء مفاوضات مع تركيا بشأن مجال او فصل سياسي جديد لكنه ابقى على تجميد ثمانية مجالات أخرى بسبب عدم التزام تركيا باتفاق 2005 بفتح مطاراتها وموانيها أمام قبرص العضو بالاتحاد الاوروبي.

وفتحت تركيا 11 فقط من 35 فصلا يتعين التفاوض بشأنها منذ بدء المحادثات وعبر المسؤولون الاتراك عن شعورهم بالاحباط إزاء ما يعتبرونه تقدما بطيئا في مفاوضات العضوية.

وتوضح استطلاعات الرأي في اوروبا ان ما يقرب من نصف المواطنين الاوروبيين يعارضون انضمام تركيا المسلمة الى الاتحاد الاوروبي.

ويستند المعارضون الى الاختلافات الثقافية مثل الدين ويشعرون بالقلق بشأن الكيفية التي يمكن ان يستوعب بها الاتحاد الاوروبي دولة يبلغ تعداد سكانها 71 مليون نسمة ويبلغ دخل الفرد فيها اقل من ثلث متوسط دخل الفرد في الاتحاد الاوروبي.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: