رمز الخبر: ۱۸۹۴۲
تأريخ النشر: 10:02 - 22 December 2009
Photo
عصر ایران - قالت وكالة انباء ايرانية يوم الاثنين ان محاكمة محاضرة فرنسية اعتقلت في طهران بتهمة التجسس بعد انتخابات ايران المتنازع عليها في يونيو حزيران ستستأنف يوم الاربعاء.

وتوجه الى كلوتيلد ريس الموجودة خارج السجن بكفالة وتقيم في السفارة الفرنسية اتهامات بالمشاركة في مؤامرة غربية لزعزعة استقرار الحكومة الايرانية بعد انتخابات 12 يونيو حزيران التي اعيد فيها انتخاب الرئيس محمود احمدي نجاد.

ونقلت وكالة انباء الطلبة عن مكتب العلاقات العامة لمحكمة ايران الثورية قولها "المرحلة الثانية من المحاكمة التي تتعامل مع اتهامات كلوتيلد ريس" ستجرى يوم 23 ديسمبر كانون الثاني.

وقال المكتب ايضا ان الجلسة سيحضرها محامي الدفاع عنها وممثل ادعاء ولكنه لم يذكر المزيد من التفاصيل.

وألقي القبض على ريس في الاول من يوليو تموز وبدأت محاكمتها في أغسطس اب عندما وضعت في قفص الاتهام بجوار متهمين اخرين وظهرت على شاشات التلفزيون الايراني.

ونقلت وسائل اعلام رسمية عن ريس اعترافها بارتكاب "اخطاء" وطلبت العفو ولكن السلطات الفرنسية قالت ان التهم الموجهة لريس لا أساس لها.

وكانت الاحتجاجات التي جرت بعد الانتخابات الرئاسية في ايران هي الاكبر منذ الثورة الاسلامية في عام 1979. وتنفي السلطات الايرانية تزوير الانتخابات وصورت الاضطرابات على انها محاولة مدعومة من الخارج لتقويض الجمهورية الاسلامية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: