رمز الخبر: ۱۸۹۵۹
تأريخ النشر: 12:00 - 22 December 2009
عصرایران -  اعلنت الصين علي لسان ممثلها في مجلس الامن الدولي معارضتها لفرض الحظر ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية مؤكدة ضرورة تسوية موضوع البرنامج النووي السلمي الايراني عبر القنوات الدبلوماسية.

و أفادت وكالة أنباء فارس أن الصين كررت تأكيدها ضرورة استمرار الحوار مع الجمهورية الاسلامية الايرانية .

بإعتباره أفضل الحلول لتسوية موضوع البرنامج النووي الايراني طالما أن ابواب الحوار لاتزال مفتوحة.
و قد أدي هذا الموقف الذي اتخذته الصين الي اصابة امريكا بالاحباط بعد اخفاقها في فرض المزيد من الحظر ضد ايران.

و أكد ممثل الصين لدي مجلس الامن الدولي قائلا " اننا نطالب بإعطاء وقت أكثر والقيام بجهود لكي نري أننا حققنا بعض التقدم في جهودنا ".

و أشار الي التصريحات التي أدلي بها وزير الخارجية منوتشهر متكي وقال " ان هذه التصريحات تظهر رغبة الايرانيين بتبادل الوقود ويجب الاستمرار بالحوار من أجل التوصل الي اتفاق ".

و‌ أعرب المسؤول الصيني عن اسفه للتصريحات التي اطلقها الغربيون الذين زعموا أن صبرهم أوشك علي النفاد معربا عن امله بأن لاتخروج الامور عن السيطرة.

و تظهر هذه التصريحات أن امريكا وبعض الدول المتطرفة الغربية تضع العراقيل أمام البلدان التي تريد حل البرنامج النووي الايراني بالسبل السلمية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: