رمز الخبر: ۱۹۰۳۰
تأريخ النشر: 10:23 - 24 December 2009
وأشار بوفدافكين الى الطابع الدفاعي لمنظومة صواريخ (اس300)، وقال: ان تصدير مثل هذه الاسلحة لا يخضع لأي قيود أو توصيات في اطار المعاهدات الحقوقية والقانونية الدولية والمعتمدة من قبل الامم المتحدة، أو وفقاً للاتفاقيات الثنائية. وأضاف: لذا لا نرى أي دواع مبدئية لتغيير هذا الاتفاق.
عصرایران - قال مساعد وزير الخارجية الروسي الكسي بوفدافكين، أمس الأربعاء، في تصريح للصحفيين في موسكو ان روسيا لا ترى أي داع لالغاء صفقة تسليم ايران منظومة صواريخ الدفاع الجوي (اس300).

وأشار بوفدافكين الى الطابع الدفاعي لمنظومة صواريخ (اس300)، وقال: ان تصدير مثل هذه الاسلحة لا يخضع لأي قيود أو توصيات في اطار المعاهدات الحقوقية والقانونية الدولية والمعتمدة من قبل الامم المتحدة، أو وفقاً للاتفاقيات الثنائية. وأضاف: لذا لا نرى أي دواع مبدئية لتغيير هذا الاتفاق.

وصرح مساعد وزير الخارجية الروسي: ان هذا الموضوع قيد الدراسة وسوف يحل في المستقبل القريب.
وتستخدم منظومة صواريخ (اس300) للدفاع الجوي وقادرة على استهداف الطائرات والصواريخ المعادية على مسافة 57 كيلومتراً.

وتحاول أمريكا والكيان الصهيوني، وفي اطار سياساتهما المناهضة للجمهورية الاسلامية الايرانية، منع تنفيذ هذه الصفقة وممارسة المزيد من الضغوط على المسؤولين الروس إلا أن موسكو أعلنت ان هذا الموضوع لا يرتبط ببلد ثالث وهذه الصواريخ هي للأغراض الدفاعية فقط.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: