رمز الخبر: ۱۹۱۸۷
تأريخ النشر: 09:02 - 31 December 2009
ان السلطة القضائية سوف تتابع وبحزم وبعيدا عن اي اعتبارات سياسية کل الملفات الخاصة بالاشخاص الذين اساؤا الى المصالح القومية والنطام الاسلامي .
عصرایران -ارنا- اصدرت السلطة القضائية بيانا استنکرت فيه انتهاک حرمة عاشوراء الحسين(ع) محذرة الخواص والنخب بالابتعاد وبسرعة عن خندق اعداء النظام والا سوف تکون شريکة في الجرائم التي ارتکبها اولئک.
   
وجاء في جانب من البيان ان الاعمال التي قام بها بعض المغرر بهم الى جانب المنافقين واعداء ايران الاسلام في يوم عاشوراء جرحت مشاعر الاحرار وعشاق اهل البيت عليهم السلام وهو ماحذر منه قائد الثورة الاسلامية الذين اعترضوا على نتائج الانتخابات , فالتيار الذي حرکه بعض الخواص والنخب اصبح وللاسف يدار الان من قبل الاجانب واعداء ايران والاسلام حيث تم استغلال الاجواء السائدة واصبح الدين هو المستهدف.

واشار البيان الى دعم الاستکبار العالمي لمثيري الشغب واضاف ان هذا الدعم دليل على عمق الحقد الذي يکنه الاستکبار للشعب الايراني والذي اذل الاستکبار على مدى ثلاثة عقود.

واکد البيان ان السلطة القضائية سوف تتابع وبحزم وبعيدا عن اي اعتبارات سياسية کل الملفات الخاصة بالاشخاص الذين اساؤا الى المصالح القومية والنطام الاسلامي .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: