رمز الخبر: ۱۹۴۸۹
تأريخ النشر: 10:05 - 09 January 2010
وقال المرجع الديني هذا ان المؤسف اليوم ان هناك في السعودية من يقومون في اماكن الزيارة بالاساءة الى الائمة الاطهار ومقدسات الشيعة والزوار الايرانيين في حين ان الدولة التي تصدر بشكل رسمي تاشيرة لشخص ما فانه يجب عليها ان تضمن امنه وحصانته.

عصر ايران – اعلن احد مراجع الدين في قم ان تادية العمرة اذا اسفرت عن مذلة الحجاج الشيعة فانه لا ضرورة منها لان المذلة حرام بالنسبة للجمهورية الاسلامية.

وقال اية الله جعفر سبحاني لدى لقائه وزير الثقافة والارشاد الاسلامي ان الوهابيين يستخدمون الان كل الاساليب لتضليل الشيعة وحتى انهم يقومون بطبع الكتب المنحرفة باسمه او اسم المرحوم عسكري في السعودية ويقومون بتوزيعها بين الزوار.

واضاف ان حج التمتع واجب وشرعي الا ان تادية العمرة اذا ادت الى مذلة الزوار الشيعة فانها ستكون غير لازمه.

وقال المرجع الديني هذا ان المؤسف اليوم ان هناك في السعودية من يقومون في اماكن الزيارة بالاساءة الى الائمة الاطهار ومقدسات الشيعة والزوار الايرانيين في حين ان الدولة التي تصدر بشكل رسمي تاشيرة لشخص ما فانه يجب عليها ان تضمن امنه وحصانته.

واضاف ان الزوار الايرانيين في السعودية لا يتمتعون بالامن وحدث مرارا ان تم اعتقال وسجن بعضهم.

واكد انه طالما لم يتم تسوية هذه القضية المهمة والحساسة مع المسؤولين السعوديين فانه لا يجب الذهاب لتادية العمرة.

وقال ان تحمل هذه المذلة حرام بالنسبة للجمهورية الاسلامية الايرانية.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: