رمز الخبر: ۱۹۵۷۸
تأريخ النشر: 11:05 - 11 January 2010

عصرایران - الجزیره - أعلنت وزارة الداخلية اليمنية تطهير مدينة صعدة القديمة من عناصر جماعة الحوثي، في الوقت الذي قررت فيه لجنة منبثقة عن مجلس الشورى الدعوة لحوار وطني شامل يعالج جميع المشاكل الداخلية في اليمن.

فقد نسب المركز الإعلامي الأمني إلى الوكيل الأول لوزارة الداخلية اللواء محمد القوسي قوله الأحد إن عملية "ضربة الرأس" التي نفذتها وحدات أمنية بالتعاون مع الجيش في مدينة صعدة القديمة نجحت في تطهير المدينة من فلول عناصر جماعة الحوثي المتحصنين في منازل المواطنين.

وأضاف المسؤول اليمني أن العملية التي أسفرت عن تكبيد الحوثيين خسائر فادحة في الأرواح والعتاد، ستبقى مستمرة إلى حين القضاء تماما على من وصفهم بالمتمردين.

وكان الحوثيون قد أعلنوا من جانبهم الأحد تعرض مواقعهم لـ14 غارة للطيران السعودي في عمق الأراضي اليمنية في محافظة صعدة، وتواصل القصف الصاروخي والمدفعي على مناطق متعددة.

وقال بيان لجماعة الحوثي إن "الجيش اليمني هاجم منطقة آل عقاب لفك الحصار المطبق على المواقع التي تلفظ أنفاسها الأخيرة داخل المنطقة"، بيد أن مقاتلي الجماعة ادعوا أنهم صدوا الهجوم بعد أن دمروا دبابة وناقلة مدرعة وقتلوا كل من فيهما.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: