رمز الخبر: ۱۹۶۳۷
تأريخ النشر: 12:45 - 12 January 2010
وبعد التصريحات المهينة التي وجهها رجل الدين الوهابي السعودي محمد العريفي والتي وصف فيها المرجع الديني الكبير اية الله العظمى السيستاني بانه "كافر" نشرت صحيفة "الوطن" الحكومية السعودية رسم كاريكاتير مسئ لاية الله السيستاني.
عصر ايران – على الرغم من الاحتجاجات الواسعة النطاق ضد التصريحات المسيئة لخطيب الجمعة في الرياض محمد العريفي ضد اية الله السيستاني ، اقدمت وسائل الاعلام السعودية على شن حرب اعلامية ودعائية جديدة ضد الشيعة ومراجع الدين الشيعة لاسيما اية الله العظمى السيستاني.

وبعد التصريحات المهينة التي وجهها رجل الدين الوهابي السعودي محمد العريفي والتي وصف فيها المرجع الديني الكبير اية الله العظمى السيستاني بانه "كافر" نشرت صحيفة "الوطن" الحكومية السعودية رسم كاريكاتير مسئ لاية الله السيستاني.

وقد اظهرهذا الكاريكاتير الذي نشرته في عددها الصادر يوم الجمعة ، اية الله العظمى السيستاني على شكل "متوحش ومخيف".

وحسب موقع "نهرين نت" الاخباري فان هذا الكاريكاتير اظهر اية الله العظمى السيستاني وهو يمسك بيده خريطة عن ثروات العراق ويجلس على كتفه مسؤول سياسي عراقي يحمل في يديه مكبرة صوت وينتقد السعودية.

ونقل "نهرين نت" عن مصادر شيعية عراقية ان محمد العريفي وجه الاساءة الى اية الله العظمى السيستاني بامر مباشر من مقرن بن عبد العزيز رئيس جهاز الاستخبارات السعودي.

وفي الوقت ذاته تستمر موجة التنديد بالاساءة الى اية الله السيستاني ابتداء من ايران والى لبنان وجميع الشيعة في ارجاء العالم. فقد خرج اهالي البصرة بجنوب العراق في مظاهرات للتنديد بالاساءة التي وجهها رجل الدين الوهابي السعودي الى اية الله السيستاني.

فقد اقامت القوى السياسية والشعبية والعشائر تظاهرات في البصرة طالبوا فيها الحكومة والبرلمان باتخاذ موقف حاسم من الفتاوى التكفيرية الصادرة عن الاجهزة الدينية السعودية.

كما انتقدت صحيفة "الوطن" الكويتية الاهانة التي وجهها محمد العريفي لاية الله السيستاني وكتبت ان اية الله السيستاني هو من علماء الدين الحكماء والفضلاء وان لم يكن هو لكان العراق يمر الان بظروف اسوأ من الظروف الحالية.

كما اصدر النواب في البرلمان الايراني بيانا نددوا فيه بتصريحات خطيب الجمعة في الرياض. واكد النواب الايرانيون ان رجل الدين السعودي وهو من وعاظ البلاط لو راجع الكتب المعتبرة لدى اهل السنة ومئات الكتب الاخرى لعلماء السنة لشاهد مئات الروايات المحكمة حول فضائل الامام علي (ع) ولكان يعرف بان الشعية هم جزء مهم من الامة الاسلامية وان العلماء الشيعة اضطلعوا بدور مهم في بناء التراث والحضارة الاسلامية.

وقد ندد المسؤولون العراقيون بالاجراء السعودي هذا. واعتبر طارق الهاشمي نائب الرئيس العراقي ان الاساءة لاية الله السيستاني هي بمثابة صب الزيت على النار. كما طالب عادل عبد المهدي النائب الاخر للرئيس العراقي ، الملك عبد الله بن عبد العزيز الحد من الاساءات المتعمدة التي يوجهها المفتون الوهابيون السعوديون للمسلمين لاسيما الشيعة في العراق.

وفي لبنان طالب عبد الامير قبلان نائب رئيس المجلس الاسلامي الشيعي الاعلى ، ملك السعودية بطرد العريفي من مناصبه ومعاقبته بشدة.

ويرى بعض المحللين بان سبب الحملات الاعلامية السعودية ضد اية الله السيستاني هو بسبب دوره البارز لدى الشيعة في العراق وسائر الدول العربية. ويرى هؤلاء انه مع اقتراب موعد الانتخابات البرلمانية العراقية والعقبات التي تعترض طريق البعثيين للعودة مجددا الى الساحة فان السعوديين يريدون من خلال الاساءة لشخصية اية الله السيتستاني التمهيد لعودة البعثيين الى السلطة في العراق. لكن السعوديين نسوا "ومكروا ومكر الله والله خير الماكرين".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: