رمز الخبر: ۱۹۶۷۲
تأريخ النشر: 10:52 - 13 January 2010
وقال اللواء جعفري: ان الكيان الصهيوني الكريه يشعر بالهلع من الهجوم على ايران ويمتلكه خوف شديد منها. وصرح قائلا: ان اعداء الثورة الاسلامية ادركوا أنهم لا يصلون الى اهدافهم المشؤومة والخبيثة عبر الحرب العنيفة، وبناء عليه فهم لا يتوقفون عن توجيه التهديدات ضد الثورة الاسلامية.
عصرایران - صرح القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية اللواء محمد علي جعفري و هو يشير الى إقتدار الجمهورية الاسلامية الايرانية مؤكداً : ان الكيان الصهيوني المصطنع والاحتلالي يشعر بالهلع الشديد من شن أي هجوم على ايران.

وقال اللواء جعفري الاثنين في تجمع حاشد ضم عشرات الالاف من قوات التعبئة (البسيج) بمدينة شهركرد مركز محافظة جهارمحال وبختياري : ان الكيان الصهيوني الكريه يشعر بالهلع من الهجوم على ايران ويمتلكه خوف شديد منها. وصرح قائلا: ان اعداء الثورة الاسلامية ادركوا أنهم لا يصلون الى اهدافهم المشؤومة والخبيثة عبر الحرب العنيفة، وبناء عليه فهم لا يتوقفون عن توجيه التهديدات ضد الثورة الاسلامية.

وأوضح اللواء جعفري: انهم بصدد زعزعة الامن وفرض الحظر والتآمر الاقتصادي ضد نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية الا ان الشعب الايراني قد اكتسب الجهوزية الشاملة امام مختلف تهديدات اعداء الثورة الاسلامية.

وأضاف: ان الجهوزية العسكرية وحدها لا تلبي الحاجة أمام التهديدات المتنوعة الصادرة عن الاعداء ضد الجمهورية الاسلامية لذا فان من مسؤولية كل ابناء الشعب الايراني ولاسيما التعبويين هي حفظ وصون الثورة الاسلامية.

وأشار القائد العام لقوات حرس الثورة الاسلامية الى خصائص نظام الجمهورية الاسلامية الايرانية المبنية على الثقافة المهدوية والعاشورائية وأكد قائلا: ان البعض يسعى لابعاد واخراج الناس من الطريق الالهي والثورة الاسلامية.

وقال: ان هؤلاء ومن خلال الترويج لعيش الترف وحب الدنيا والاقتداء بالثقافة الغربية والنظام العالمي الغربي، يسعون لجر الناس للسير في طريق حب الدنيا.

وأضاف: ان بعض النخب والسياسيين يوصون بان تمضي الثورة الاسلامية في طريق النظام العالمي الغربي المبني على فرض القوة والظلم، حيث ان هؤلاء الافراد أضاعوا الاهداف الاساسية للثورة الاسلامية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: