رمز الخبر: ۱۹۷۳۹
تأريخ النشر: 18:47 - 15 January 2010

عصرایران - ارنا - اکد مساعد رئيس وزراء البحرين الشيخ محمد بن مبارک آل خليفة اليوم الخميس ان الاستفادة من الطاقة النووية في الاغراض السلمية حق مشروع للجمهورية الاسلامية الايرانية وفق القوانين والقواعد الدولية .   

واشار آل خليفة خلال لقائه السفير الايراني في البحرين حسين امير عبد اللهيان الى طاقات ايران في المجالات النووية وقال، ان ايران کسائر البلدان الاخرى في العالم تستخدم الطاقة النووية في المجالات السلمية ومن حقها الاستفادة منها لتحقيق التقدم لشعبها .

واکد مساعد رئيس الوزراء البحريني على حاجة بلدان المنطقة للاستقرار والهدوء بهدف تحقيق التقدم والتطور وکذلک تنفيذ المشاريع الاقتصادية طويلة الامد لکي تستطيع في ظلها اعداد کوادرها الانسانية الکفوءة وتحقيق اهدافها الوطنية .

واوضح، ان بعض الاطراف لا تريد لبلدان المنطقة تحقيق التقدم والتنمية وحيازتها للطاقة النووية وتعرقل حيازة هذه البلدان العلوم والتقنيات المتطورة في العالم .

واشار مساعد رئيس الوزراء البحريني الى تقرير غولدستون حول الجرائم التي ارتکبها الکيان الصهيوني في غزة ووصفها بالوثيقة العالمية لادانة هذا الکيان .

واکد على ضرورة ان تضع فصائل الشعب الفلسطيني الخلافات جانبا لتحقيق الانتصار على العدو الصهيوني وان يحقق وجهات نظر متطابقة ومشترکة لکي يحقق اهدافه.

واشاد الشيخ محمد بن مبارک بعلاقات الصداقة التي يرتبط بها البلدان ومسارها التنموي واعتبر اجراء المحادثات والحوار بين مسؤولي البلدين وکذلک بلدان المنطقة الاخرى بهدف تحقيق المزيد من التشاور فيما بينها بهدف حصول مزيد من الثقة بالضرورة .

من جانبه اشار سفير الجمهورية الاسلامية الايرانية في البحرين خلال هذا اللقاء الى مختلف القضايا الداخلية والاقليمية والدولية والبرنامج النووي الايراني السلمي واعتبر تعزيز التعاون الاقليمي بمثابة الطريق الافضل في تعزيز السلام والاستقرار في المنطقة والتصدي للاهداف التدخلية لبعض الاطراف الخارجية .

وسلم امير عبد اللهيان مساعد رئيس الوزراء البحريني دعوة من مساعد النائب الاول لرئيس الجمهورية في شؤون الرقابة والتنسيق علي آقامحمدي لزيارة ايران .

من جانبه شکر مساعد رئيس الوزراء البحريني هذه الدعوة وابدى ترحيبه بها واشار في ذات الوقت الى الزيارة الناجحة التي قام بها رئيس مجلس النواب في بلاده الشيخ خليفة الظهراني واعرب عن امله بان يزور طهران في غضون المستقبل القريب .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: