رمز الخبر: ۱۹۸۲۸
تأريخ النشر: 09:46 - 18 January 2010
عصرایران - اعتبر العلامة محمد حسين فضل الله من كبار علماء الدين في لبنان الفتنة الاخيرة في ايران بانها كانت مؤامرة اجنبية معربا عن امله بان تقضي الجمهورية الاسلامية الايرانية على هذه الفتنة بأسرع وقت ممكن.

وقال سماحته لدى لقائه السبت محمد رضا مير تاجديني مساعد رئيس الجمهورية في الشؤون القانونية والبرلمانية: ان هدف اميركا في المنطقة هو السيطرة على النفط وانها لن تتخلى عن اطماعها.
ودعا الى اقامة علاقات راسخة بين ايران ومصر وقال: ان البلدين يجب ان يسيرا نحو تسوية الخلافات والقضايا الموجودة التي ستكون في النهاية لصالح العالم الاسلامي.

من جانبه اعرب ميرتاجديني عن ارتياحه للمرحلة السياسية الجديدة واحلال الهدوء والامن في لبنان مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تقف دوما الى جانب الحكومة والمقاومة الاسلامية في لبنان.

في سياق آخر طالب رئيس الوزراء اللبناني سعد الدين الحريري باقامة علاقات مميزة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية في جميع المجالات.

واعرب الحريري خلال لقائه السبت محمد رضا مير تاجديني مساعد رئيس الجمهورية في الشؤون القانونية والبرلمانية عن تقديره للدور الايجابي للجمهورية الاسلامية الايرانية في التطورات السياسية اللبنانية سيما ايجاد الوفاق الوطني وتشكيل حكومة الوحدة الوطنية مؤكدا انه سيزور ايران قريبا لترسيخ العلاقات بين طهران وبيروت.

من جانبه اكد ميرتاجديني في اللقاء على تنمية العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية مؤكدا ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تكون دوما الى جانب الحكومة والمقاومة الاسلامية في لبنان.

واشار الى دور النخب السياسية والمسؤولين اللبنانيين في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية مؤكدا على موقف طهران الداعم للمرحلة السياسية الجديدة في لبنان.

واشار ميرتاجديني الى التهديدات الصهيونية في المنطقة وقال: ان هذه التهديدات تطلق دوما ضد لبنان وان الكيان الصهيوني ولتطبيق هذه التهديدات ليس بحاجة الى ذريعة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: