رمز الخبر: ۱۹۸۳۰
تأريخ النشر: 10:27 - 18 January 2010
عصرایران - أنهى وزير الثقافة والارشاد الاسلامي محمد حسيني الاحد زيارته الى تركيا عائداً الى طهران. وكان حسيني قد وصل السبت الى اسطنبول وأجرى لقاءات مكثفة مع وزير الثقافة والسياحة التركي ارطغرل غوناي لبحث سبل تطوير العلاقات الثنائية في المجالات الثقافية.

كما شارك وزير الثقافة والارشاد الاسلامي في مراسم أقيمت لاعلان اسطنبول رسمياً، العاصمة الثقافية لاوروبا لعام 2010 . والتقى حسيني على هامش المراسم، الرئيس التركي عبد الله غول وأبلغه تحيات رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية محمود أحمدي نجاد.

وتفقد وزير الثقافة والارشاد الاسلامي صباح أمس الأحد ، مركز الايرانيين للاعمال الخيرية في اسطنبول واطلع من مسؤولي المركز على النشاطات الجارية وأوضاع الايرانيين المقيمين في اسطنبول. كما تفقد حسيني مكتبة ( سليمانية ) التي تحتوي على كتب خطية ذات شهرة عالمية.

و على نفس الصعيد أكد وزير الثقافة والارشاد الاسلامي الايراني محمد حسيني ، و وزير الثقافة التركي ارظغرل غوناي السبت على ضرورة تنمية العلاقات الثقافية بين البلدين .

وأعرب حسيني في اللقاء عن إرتياحه لتقديم اسطنبول باعتبارها عاصمة ثقافية لاوروبا عام 2010 معتبراً ذلك فرصة ثمينة للتعريف بالاداب والسنن والتقاليد والثقافة التركية للدول الاوروبية .

وأشار حسيني الى القواسم الثقافية المشتركة بين ايران وتركيا وقال ان البلدين وطيلة القرون الماضية تركا تأثيرات متبادلة من الناحية الثقافية والادبية واللغة مؤكداً حرص المسؤولين الايرانيين على تقوية العلاقات مع تركيا في جميع المجالات.

من جانبه أكد وزير الثقافة التركي على ضرورة تنمية العلاقات الثقافية بين البلدين معلناً إستعداد بلاده لتنمية التعاون مع ايران في مجالات الفنون الجملية والفنون التشكيلية والسينما .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: