رمز الخبر: ۱۹۸۵۲
تأريخ النشر: 13:25 - 18 January 2010
عصرایران - دعا مساعد رئيس الوزراء وزير العلاقات الاقتصادية الخارجية والتجارة والاستثمارات الأوزبكستاني، اليار غني أوف، الى إنجاز مشاريع استثمارية مشتركة مع ايران في بلاده.

وأضاف غني أوف، أمس الأحد، في مراسم افتتاح أعمال اللجنة العاشرة للتعاون التجاري والاقتصادي والعلمي والفني المشترك بين ايران وأوزبكستان في طهران، ان الصناعات الغذائية والتحويلية ومواد الإنشاء والخدمات الفنية والهندسية هي من مجالات التعاون التي يمكن إنجازها في أوزبكستان بمشاركة ايران.

وصرّح مساعد رئيس الوزراء الاوزبكستاني ان طهران وطشقند حققتا خلال السنوات الأخيرة إنجازات كبيرة في مجال الاستثمارات المشتركة، مؤكداً نشاط أكثر من 130 شركة ايرانية في أوزبكستان باستثمارات ايرانية في الوقت الحاضر.

واقترح غني أوف على وزير التجارة الايرانية عقد اجتماع ثلاثي بين ايران وأوزبكستان وتركمانستان بالمستقبل القريب للتوصل الى نقطة موازنة في قيمة التعريفة الجمركية في مجال النقل، وقال: ان التعريفات لم تتغير رغم انخفاض المسافة بين البلدين في مجال النقل عبر سكك الحديد. وأضاف ان قطاع النقل يمثل الشريان الاقتصادي، مؤكداً ان العراقيل القائمة في مجال قيمة تعريفة النقل تعتبر من القيود الأساسية أمام تطوير العلاقات التجارية والاقتصادية والاستثمارات.

واعتبر الترانزيت بأنه احدى الأولويات للتعاون بين ايران وأوزبكستان، وقال: ان توفير التسهيلات في هذا المجال سيخدم المصالح الاقتصادية للبلدين.

وأشار غني أوف الى الآليات المناسبة للنقل في ايران، وقال: ان إنشاء بعض خطوط السكك الحديدية مثل مشهد - بم وسرخس - بندرعباس قد قلصت المسافة بين البلدين من ألفين و440 كيلومتراً الى ألف و619 كيلومتراً، أي أصبحت المسافة أقصر بـ821 كيلومتراً.

وأشار الى أن اللجان المشتركة تعتبر آليات مناسبة لتطوير العلاقات بين البلدين، وقال: ان القرب الجغرافي والمشتركات المتعددة في شتى المجالات وماضي التعاون بين البلدين تشكل عوامل تساعد على تطوير التعاون التجاري والاقتصادي والاستثمارات العلمية والفنية بين البلدين. وصرّح مساعد رئيس الوزراء الأوزبكستاني ان حجم التبادل التجاري بين بلاده وايران شهد تطوراً ملحوظاً، وقال: انه استناداً لأرقام الشركات والمؤسسات الرسمية والحكومية الأوزبكستانية، فان هذا الرقم بلغ 157 مليون دولار في عام 2008.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: