رمز الخبر: ۱۹۸۶۱
تأريخ النشر: 15:04 - 18 January 2010
وفيما يخص زعم صحيفة "جروزالم بوست" الاسرائيلية باجراء مقابلة مع حسن رمضاني مدير قسم "IT" في الغرفة قال ان شخصا كان يتحدث باللغة الفارسية اتصل يوم الاحد من هولندا ودعا الى التحدث الى مسؤول قسم"IT" .
عصر ایران - خاص - وصف مسؤولو غرفة تجارة طهران خبر إبرام صفقة تجارية مع شركة إسرائيلية "انه مشكوك فيه" ونفوا بشدة الخبر الكاذب الذي بثته الصحيفة الاسرائيلية.

و زعمت مصادر إسرائيلية اليوم الاثنين عن قيام غرفة طهران للتجارة والصناعة والمناجم بإبرام صفقة تجارية مع شركة إسرائيلية لتكنولوجيا المعلومات قامت بموجبها الغرفة الإيرانية بشراء نظام لإدارة مواقع الانترنت بقيمة مليون دولار.

واشار مسؤولو  غرفة تجارة طهران وفي اتصال اجراه مراسل "عصر ايران" ان اختلاق الاخبار هذه تلجأ اليه الصحف الصهيونية من اجل اغراض سياسية خاصة قائلين ان غرفة طهران ليست بحاجة اساسا الى مثل برمجيات ادارة هذه وفي حال احتاج قسم المعطيات في الغرفة الى ذلك فان المهندسين العاملين في هذا القسم سيقومون بتلبية الاحتياجات من هذه البرمجيات وانه لن تكون هناك حاجة الى الشركات الاجنبية في هذا المجال.

وقال المهندس محمد مهدي راسخ الامين العام لغرفة تجارة طهران ان هذا الخبر لا اساس له من الصحة اطلاقا.

وفيما يخص زعم صحيفة "جروزالم بوست" الاسرائيلية باجراء مقابلة مع حسن رمضاني مدير قسم "IT" في الغرفة قال ان شخصا كان يتحدث باللغة الفارسية اتصل يوم الاحد من هولندا ودعا الى التحدث الى مسؤول قسم"IT" .

وطرح المذكور خلال حديثه الى مسؤول قسم "IT"، مزاعم هذه الصحيفة الاسرائيلية وعندما ووجه بنفي حسن رمضاني مدير قسم اي تي دعا الى وضع البريد الالكتروني لرمضاني بتصرفه لكي يرسل نص العقد المزعوم الى مدير قسم اي تي.

واكد ان غرفة تجارة طهران  لم تبرم اطلاقا هكذا عقد على هذا المستوى مع اي شركة اجنبية للحصول على برمجيات ادارة التجارة الالكترونية لانها ليست بحاجة اساسا الى مثل هذه البرمجيات.

ونسبت صحيفة جيروسليم بوست عن المتحدث باسم شركة DaroNet الإسرائيلية يوشوا ميري القول إن الشركة قامت ببيع أكثر من 70 رخصة استخدام لغرفة تجارة طهران تمنحها الحق في استخدام برنامج لإدارة المواقع الاليكترونية على شبكة الانترنت المملوك للشركة وذلك في صفقة قيمتها مليون دولار.

وأضاف أن الاتفاق تم توقيعه الشهر الماضي في المقر الأوروبي للشركة الإسرائيلية في بلجيكا وحصلت بمقتضاه الشركة على مقدم تعاقد قيمته 200 ألف دولار على أن تقوم الغرفة الإيرانية بسداد باقي المبلغ على عشر دفعات على مدار عام.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: