رمز الخبر: ۱۹۸۷۶
تأريخ النشر: 09:04 - 19 January 2010
ووصف الرئيس الايراني العلاقات بين ايران وجورجيا بالودية والتاريخية وقال ان ايران وجورجيا في نفس النطاق الحضاري وتربطهما علاقات ودية متينة وان ايران تحرص اليوم علي تطوير هذه العلاقات.
عصرایران - قال رئيس الجمهورية محمود احمدي نجاد لدي لقائه وزير الخارجية الجورجي غريغول فاشازده ،ان الناتو لا يولي اي اهمية لدول المنطقة في تحرکه نحو الشرق مضيفا: انهم مستعدون لخدمة مصالحهم ولو علي حساب مصداقية ومصالح جميع دول المنطقة.
   
وافادت وکالت الانباء الایرنیة ان رئيس الجمهورية اکد يوم الاثنين ،علي ضرورة الحفاظ علي امن المنطقة وقال ان علي دول المنطقة ان تمنع تدخل الاجانب وذلک من خلال تطوير التعاون الثنائي والمتعدد الاطراف والاقليمي .

ووصف الرئيس الايراني العلاقات بين ايران وجورجيا بالودية والتاريخية وقال ان ايران وجورجيا في نفس النطاق الحضاري وتربطهما علاقات ودية متينة وان ايران تحرص اليوم علي تطوير هذه العلاقات.

وصرح الرئيس احمدي نجاد ان ايران تشدد علي تنمية العلاقات مع دول المنطقة وقال ان دول المنطقة بحاجة ملحة الي دعم وتعزيز التعاون الثنائي والمتعدد الاطراف وذلک لمنع تدخل الاجانب في شوون المنطقة.

واشار رئيس الجمهورية الي تنمية التعاون بين طهران وتفليس وقال ان البلدين بامکانهما تأسيس تعاون قوي وراسخ فيما بينهما من خلال استمرار التشاور والتعاون .

واکد الرئيس الايراني ان جميع قضايا ومشاکل المنطقة يمکن تسويتها ومعالجتها من خلال التعاطي والتعاون بين دول المنطقة.

من جانبه اکد وزير الخارجية الجورجي حرص بلاده علي اقرار علاقات مع ايران وقال ان جورجيا لاتعمل ضد ايران ابدا حتي وان کانت عضوا في اي حلف او معاهدة دولية.

کما اکد علي تطوير مستوي التعاون والعلاقات بين البلدين داعيا الي النهوض بمستوي العلاقات بين طهران وتفليس في شتي المجالات.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: