رمز الخبر: ۱۹۹۵۷
تأريخ النشر: 13:22 - 20 January 2010
Photo
عصرایران - (رويترز) - أضافت لجنة العقوبات بمجلس الامن التابع للامم المتحدة يوم الثلاثاء جناح تنظيم القاعدة الذي يتخذ من اليمن مقرا له واثنين من قادته في قائمة سوداء للمنظمة الدولية وهو ما قالت سفيرة الولايات المتحدة سوزان رايس انه سيساعد الجهود الرامية لاضعاف الجماعة المتشددة.

وقالت رايس ان تنظيم "القاعدة في جزيرة العرب" واثنين من قادته هما ناصر الوهايشي وقاسم الرايمي -اللذين كانا بين 23 متشددا هربوا من سجن في صنعاء في 2006 - يواجهون الان عقوبات تتمثل في تجميد عالمي الزامي للارصدة وحظر على السفر.

واضافت رايس قائلة "الاجراءات التي اتخذت اليوم تعزز الجهود الدولية للحد من قدرات القاعدة في جزيرة العرب."

وتأتي الخطوة التي اتخذتها لجنة العقوبات بمجلس الامن في اعقاب قرار وزارة الخزانة الامريكية اخضاع الجماعة وقائديها لعقوبات امريكية.

وظهر تنظيم القاعدة في جزيرة العرب -الذي أعلن المسؤولية عن محاولة فاشلة لتفجير طائرة ركاب امريكية في 25 ديسمبر كانون الاول- على الساحة قبل عام بعد اندماج جناحي القاعدة في اليمن والسعودية.

وتهدد الجماعة بشن هجمات على الغربيين لتطهير شبه الجزيرة العربية من "الكفار" وتسعى الى اسقاط الاسرة الحاكمة في السعودية المتحالفة مع الولايات المتحدة.

وتريد الجماعة ايضا اضعاف او تدمير حكومة الرئيس اليمني على عبد الله صالح من اجل اقامة ملاذات امنة في اليمن تنطلق منها لشن هجمات في اي مكان من السعودية الى الولايات المتحدة.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: