رمز الخبر: ۱۹۹۶۹
تأريخ النشر: 09:03 - 21 January 2010
واشار مدير مکتب الدراسات السياسية والدولية بوزارة الخارجية الايرانية الي قدرة ايران الکبيرة في المنطقة وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ورغم قدراتها، الا انها ومن اجل مصلحة السلام والامن في المنطقة التزمت ضبط النفس امام قوى دولية ساعية لزعزعة الامن والاستقرار في المنطقة.
عصرایران -  قال المدير العام لمکتب الدراسات السياسية والدولية بوزارة الخارجية مصطفي دولتيار، ان عقد ملتقى الخليج الفارسي يحمل رسالة الصداقة والسلام الى المنطقة.
   
وافادت وکالة الانباء الایرانیة ان دولتيار اضاف يوم الاربعاء حول عقد الملتقي الدولي حول الخليج الفارسي، ان الهدف من اقامة هذا الملتقي هو بحث وتبادل وجهات النظر لايجاد اليات اقليمية لمعالجة قضايا ومشاکل المنطقة.

وصرح، ان اراء ووجهات نظر الباحثين والعلماء وتقديم مقترحات منطقية من قبلهم بالملتقي تساعد علي تسوية مشاکل المنطقة، موکدا ان انعقاد الملتقي يحمل رسالة السلام والصداقة الى المنطقة.

واشار مدير مکتب الدراسات السياسية والدولية بوزارة الخارجية الايرانية الي قدرة ايران الکبيرة في المنطقة وقال، ان الجمهورية الاسلامية الايرانية ورغم قدراتها، الا انها ومن اجل مصلحة السلام والامن في المنطقة التزمت ضبط النفس امام قوى دولية ساعية لزعزعة الامن والاستقرار في المنطقة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: