رمز الخبر: ۲۱۰۳۵
تأريخ النشر: 12:56 - 02 March 2010
رويترز - نقل عن حجة الله غانمي فرد المسؤول البارز في شركة النفط الوطنية الايرانية قوله يوم الثلاثاء ان ايران ستوقع عقدا مع باكستان الاسبوع المقبل لبيع غاز طبيعي لجارتها من جهة الشرق.

وفي مايو أيار الماضي ذكرت وسائل الاعلام ايرانية أن ايران وباكستان وقعتا اتفاقا بشأن صادرات الغاز ولكنها لم تذكر تفاصيل حول مضمونه كما لم توضح ما اذا كانت هناك قضايا معلقة.

وتمتلك ايران ثاني أكبر احتياطي من الغاز في العالم بعد روسيا. غير أن العقوبات الغربية والتطورات السياسية وتأجيل البناء ابطأت خطى تطورها كدولة مصدرة.

وصرح غانمي فرد لوكالة انباء فارس شبه الرسمية بان العقد سيوقع خلال يومي التاسع والعاشر من الشهر الجاري ولكن لم يذكر مكان التوقيع.

وذكرت الوكالة دون الخوض في التفاصيل أن من شأن ذلك ان يمهد الطريق لاتخاذ " اجراءات تنفيذية" تتعلق بتصدير الغاز.

وقال غانمي فرد "اتفقنا على التوقيع على النص الخاص بتنفيذ اجراءات محددة في اطار مشروع خط انابيب السلام في 9-10 مارس."

وفي العام الماضي قال رئيس شركة تصدير الغاز الوطنية الايرانية رضا كسائي زاده ان ايران ستورد ثمانية ملايين متر مكعب من الغاز الطبيعي لباكستان في اطار الاتفاق.

وقال مسؤول في وزارة النفط الايرانية في وقت سابق انه يأمل أن يبدأ تسليم الغاز بعد خمسة أعوام من توقيع الاتفاق.

وكانت الهند مشاركة في مشروع خط الانابيب الذي يتكلف سبعة مليارات دولار ولكنها ابتعدت عن المحادثات في عام 2008 قائلة انها تريد الاتفاق على تكلفة عبور اراضي باكستان على اساس ثنائي أولا.

وتقضي الخطة الاصلية بان ينقل خط الانابيب 60 مليون متر مكعب من الغاز الى باكستان والهند يوميا ويتقاسم البلدان الكمية. وترتفع الطاقة في وقت لاحق الى 150 مليون متر مكعب.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: