رمز الخبر: ۲۱۱۵۹
تأريخ النشر: 13:38 - 09 March 2010
عصرایرن - أشارت صحيفة (نيويورك تايمز) الى قانون معاقبة الشركات الأجنبية العاملة في قطاع النفط الايراني، وقالت في تقرير لها: لم يتم تطبيق هذا القانون فحسب، وانما دفعت أميركا أيضاً 70 مليار دولار الى هذه الشركات طيلة الأعوام العشرة الماضية.

وأضافت الصحيفة: من بين 74 شركة أجنبية تعمل في ايران وفي أميركا في نفس الوقت، هناك 49 شركة لا تزال تواصل نشاطاتها في ايران وليس لديها النية للخروج. وتابعت: ان المبالغ التي دفعتها أميركا لهذه الشركات هي في غالبيتها كانت تعمل في مجال الطاقة.

واستناداً لقانون العقوبات الأمريكي، فانه ينبغي معاقبة مثل هذه الشركات. وتابع التقرير: ان المبالغ المدفوعة لهذه الشركات تدخل في نطاق المكافآت والامتيازات الممنوحة خلال الفترة من 2000 – 2009. وأشارت الصحيفة الى بعض الشركات التي تلقت مثل هذه الأموال وهي شركة شل النفطية وشركة بتروبراس النفطية البرازيلية وشركة هاينول الفضائية الأمريكية وشركة سيارات مزدا اليابانية وشركة دايليم الهندسية لكوريا الجنوبية.

وأكد التقرير في النهاية عدم جدوى قانون العقوبات، حيث ان الكثير من البضائع الأمريكية المحظورة على ايران تجد طريقها في الأسواق الايرانية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: