رمز الخبر: ۲۱۱۷۸
تأريخ النشر: 10:35 - 10 March 2010
عصرایران - وکالات - كشف كتاب جديد لخليل الدليمي محامي صدام حسين كتاب جديد باللغة الفرنسية توقف كثيرا فيه عند الساعات واللحظات الاخيرة التي سبقت اعدام صدام في 30 ديسمبر 2006 في أحد المعسكرات الخاضعة للسيطرة المشتركة لقوات الاحتلال الامريكي والميليشيات الشيعية الخاضعة للزعيم الشيعي الشاب مقتدى الصدر.

وكشف الكتاب الذي جاء بعنوان «أسرار اعدام صدام حسين» رفض صدام تناول مهدئ عرضه عليه طبيب اسنانه حتى لا يبدو منهارا وهم بصدد اقتياده لحبل المشنقة.

ويقول الدليمي في كتابه ان الذين تولوا اعدام صدام تعمدوا اطالة الحبل الملفوف حول عنقه حتى يسقط على الارض حيا حتى يتمكنوا من إشباعه ضربا حتى الموت.. وقد سقط صدام بالفعل على الارض وهو مبتسم غير انهم تلقفوه ليوسعوه ركلا وضربا حتى لفظ انفاسه الاخيرة قبل ان يعيدوا وضع الحبل حول عنقه لاعطاء الانطباع بان الرجل قد لقي ربه شنقا.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: