رمز الخبر: ۲۱۲۰۱
تأريخ النشر: 13:39 - 10 March 2010
عصرایران - اعلن الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد اليوم قبيل مغادرته طهران نحو کابول في زياره رسميه لافغانستان بان طهران تمتلک في الظروف الراهنه التي تمر بها المنطقه مبادرات لحل القضيه الافغانيه و خروج المحتلين من افغانستان .
   
و اکد بان ايران و افغانستان بلدين جارين لهما اواصر ثقافيه و تاريخيه مشترکه و ان الشعب الايراني وقف دائما الي جانب الشعب الافغاني خلال المحن التي واجهها .

و اشار الرئيس الايراني الي المشاورات المستمره بين مسؤولي البلدين و قال لقد زار الرئيس الافغاني حامد قرضاي ايران مرارا و قمت بزياره افغانستان معربا عن امله في ان تسفر زيارته الحاليه الي کابول في تعزيز العلاقات في کافه المجالات بين البلدين الجارين .

و غادر الرئيس احمدي نجاد اليوم طهران علي راس وفد کبير متوجها الي کابول في زياره رسميه تلبيه لدعوه من نظيره الافغاني حامد قرضاي .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: