رمز الخبر: ۲۱۲۰۵
تأريخ النشر: 08:15 - 11 March 2010
واعرب مصباحي مقدم في تصريح ادلى به لمراسل "عصر ايران" عن اعتقاده بان اثارة اميركا لموضوع فرض العقوبات القاسية على ايران ياتي في اطار دفع ايران الى الاستسلام امام المطالب الامريكية.
عصر ايران – قال النائب في البرلمان الايراني غلام رضا مصباحي مقدم ان فرض مزيد من العقوبات على ايران سيزيد من سعر النفط بنسبة مائة بالمائة.

واعرب مصباحي مقدم في تصريح ادلى به لمراسل "عصر ايران" عن اعتقاده بان اثارة اميركا لموضوع فرض العقوبات القاسية على ايران ياتي في اطار دفع ايران الى الاستسلام امام المطالب الامريكية.

وقال مصباحي مقدم وهو ممثل اهالي طهران في البرلمان ان اميركا نفذت كل ما كانت تريده لحد الان ضد ايران الا ان ايا من هذه الاجراءات الامريكية لم تعط النتيجة المرجوة لواشنطن.

واكد ان مجلس الامن الدولي ومن اجل فرض عقوبات على ايران بحاجة الى اغلبية ساحقة من الاصوات وموافقة الاعضاء الخمسة الدائمين في حين ان روسيا والصين لا توافقان على العقوبات التي ترمي اليها اميركا.

وراى ان سبب معارضة الصين وروسيا لفرض عقوبات قاسية على ايران يعود الى علاقاتهما السياسية والتجارية والاقتصادية مع ايران وقال : اضافة الى ذلك فان نوع العقوبات قد ترفع اسعار النفط بنسبة مائة بالمائة في الاسواق العالمية.

واكد في الختام ان "اقتصادنا لن يواجه مشاكل على اثر هذه العقوبات ورغم ان الامر سيتعقد بعض الشئ الا ان اميركا لن تحقق ما تصبو اليه بشان تغيير السلوك الايراني".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: