رمز الخبر: ۲۱۲۳۷
تأريخ النشر: 09:35 - 13 March 2010
عصرایران - وکالات - اعلن وزير الدفاع الاميركي روبرت غيتس ان المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة مستعدتان على ما يبدو للسعي الى اقناع الصين بدعم عقوبات جديدة ضد طهران. ادلى غيتس بهذا التصريح بعد وصوله الى ابو ظبي يوم 11 مارس/آذار قادما من الرياض حيث طالب العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز بمساندة جهود واشنطن لفرض عقوبات على ايران.

واضاف غيتس ان الرياض وابو ظبي مستعدتان ايضا حسب اعتقاده للقيام بالخطوة نفسها لدى روسيا "حتى وان كان ذلك اقل ضرورة".

واجرى غيتس مباحثات مع ولي عهد ابو ظبي الشيخ محمد بن زايد آل نهيان الذي يشغل ايضا منصب نائب قائد القوات المسلحة في الامارات العربية المتحدة.

وقال غيتس في وقت سابق من هذا الاسبوع ان ايران تلعب "دورا مزدوجا" في أفغانستان بأن تكون ودودة مع الحكومة وفي الوقت نفسه تحاول تقويض جهود الولايات المتحدة. وقال يوم الاربعاء انه نقل مخاوفه هذه الى كرزاي.

بدوره دعا الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد في خطاب له في مدينة بندرعباس جنوب إيران الدول الغربية لإنهاء وجودها العسكري في الخليج الفارسي والكف عن دعم إسرائيل وترك الثروات النفطية في العراق. وأضاف أحمدي نجاد إن الشعب الإيراني يدعو إلى السلام والازدهار لجميع شعوب العالم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: