رمز الخبر: ۲۱۳۲۲
تأريخ النشر: 10:03 - 16 March 2010
عصرایران - وکالات - اعلنت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل الاثنين ان الوقت حان لفرض عقوبات على ايران التي قالت انها "رفضت" كل اقتراحات الاسرة الدولية.

وقالت ميركل في ختام لقاء مع رئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري "وصلنا الان الى مرحلة تفرض علينا تشديد العقوبات على ايران لانها لم تقبل المقترحات البناءة التي قدمناها وحتى انها رفضتها".

واعلن وزراء اوروبيون في نهاية الاسبوع ان الاتحاد الاوروبي بات مستعدا لتشديد العقوبات على ايران بسبب برنامجها النووي، في غياب اتفاق في الامم المتحدة بسبب تحفظ الصين على ذلك.

ويشتبه في ان ايران تسعى الى امتلاك السلاح الذري تحت غطاء برنامج نووي مدني.

وبحسب وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير هناك توافق "بوجه العموم" بين دول الاتحاد الاوروبي لفرض عقوبات اقتصادية اوروبية تطال "الاقتصاد والبنوك وشركات التأمين وتأشيرات الدخول لاشخاص محددين" وليس على الشعب الايراني.

وقال كوشنير "علينا اولا تكريس طاقتنا ووقتنا للحصول على قرار في مجلس الامن الدولي ونحن نعمل على ذلك".

والمانيا واحدة من الدول الست التي تتفاوض مع ايران بشأن برنامجها النووي مع الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الامن (الولايات المتحدة والصين وروسيا وبريطانيا وفرنسا).

وانتقدت ميركل بشدة قرار اسرائيل بناء 1600 مسكن في القدس الشرقية مشيرة الى "ضربة قاسية" الى سبل الحوار بين الفلسطينيين والاسرائيليين.

واضافت "آمل ان تكون الاشارات التي تبعثها اسرائيل مستقبلا بناءة" موضحة انه "يجب بذل كل الجهود" لاستئناف المحادثات بين الفلسطينيين والاسرائيليين.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: