رمز الخبر: ۲۱۳۳۶
تأريخ النشر: 11:41 - 16 March 2010
عصرایران - صرح السفير الجورجي في طهران غيورغي جانجغاوا أمس الاثنين ان بلاده تسعي الى تطوير ودعم العلاقات بين البلدين في شتى المجالات وذلك في إشارته الى الإمكانيات المتاحة بين طهران وتفليس.

واضاف السفير الجورجي في مراسم أقيمت في فندق استقلال بطهران لدعوة المستثمرين الايرانيين للمشاركة في ( منطقة راكيا للتجارة الحرة ) ان ايران وجورجيا تربطهما علاقات تاريخية وثقافية وسياسية واسعة ونحن نسعي ايضا الى تطوير حجم التبادل التجاري بين البلدين.

وأشار الى الأزمة المالية العالمية وقال :رغم الأزمة المالية التي إكتسحت العالم عام 2009 الا انها لم تؤثر كثيراً على النمو الاقتصادي في جورجيا.

وأشار السفير الجورجي في طهران الي اتفاق البلدين في مجال إصدار التأشيرات وقال ان إصدار التأشيرات للمواطنين الايرانيين للسفر الى جورجيا يتم إما بأخذ التأشيرة من السفارة الجورجية في طهران وخلال فترة قصيرة او إصدار التأشيرة على الحدود الجورجية.

وتطرق غيورغي جانجغارا الى ضرورة تطوير العلاقات بين البلدين في المجالات الاقتصادية والسياحية والثقافية لترتقي الى مستوى العلاقات التاريخية بين البلدين.

اما المدير التنفيذي لمنطقة راكيا للتجارة الحرة ، جوزيف نبيلادزه فقد أشار الى الإمكانيات المتاحة في هذه المنطقة لاستثمارات المواطنين الايرانيين والقوانين السائدة بهذا الشأن وقال ان 25 بالمئة من تجارة جورجيا تتم مع دول الاتحاد الاوروبي .

وأضاف ان تركيا وأرمينيا واذربيجان وأوكرانيا، من أهم شركاء جورجيا التجاريين ووقعت تفليس معهم اتفاقيه للتجارة الحرة مما تشكل ميزة للمواطنين الايرانيين الذين يريدون الإستثمار في جورجيا.

وأشار الى المزايا الاخرى لحضور الايرانيين في جورجيا و منها المعالم السياحية والتاريخية ووجود العديد من الفنادق الجيدة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: