رمز الخبر: ۲۱۳۹۶
تأريخ النشر: 12:17 - 18 March 2010
تنتشر على ربوع الأرض الإيرانية الكثير من المعالم الطبيعية التي تجتذب إعداداً كبيرة من السياح سنوياً سواء من داخل ايران أو خارجها. ومن هذه المعالم التي تكثر في المناطق الجبلية من أقصى شمال ايران إلى أقصى جنوبها عيون المياه الحارة والمعدنية التي اخترنا عدداً منها للتعريف بها لقرائنا الأعزاء.
عصرایران - تنتشر على ربوع الأرض الإيرانية الكثير من المعالم الطبيعية التي تجتذب إعداداً كبيرة من السياح سنوياً سواء من داخل ايران أو خارجها. ومن هذه المعالم التي تكثر في المناطق الجبلية من أقصى شمال ايران إلى أقصى جنوبها عيون المياه الحارة والمعدنية التي اخترنا عدداً منها للتعريف بها لقرائنا الأعزاء.

عيون المياه المعدنية في محافظة كيلان

محافظة كيلان (شمالي ايران) هي من المناطق التي تشهد حركة سياحية متواصلة على مدى فصول العام لجمال طبيعتها وطراوتها ونظارتها ولإحتوائها على العديد من المعالم الطبيعية الجميلة والخلابة التي يمتزج فيها عبق الأزهار البرية بقطرات الندى والمطر، وشموخ الجبال الشاهقة بغاباتها الكثيفة الخضراء، وأراضيها الخصبة الندية وأنهارها بسهولها ووديانها في سيمفونية طبيعية خلابة تشكل أنغامها زقزقة العصافير وتغاريد الحمائم والطيور وحفيف الأشجار وخرير المياه وصوت قطرات المطر المتساقط على الغابات الخضراء.

وتشكل عيون المياه المعدنية معلماً سياحياً مهماً في محافظة كيلان. وفيما يلي بعض من تلك العيون:

* عين (زمزمه) للمياه المعدنية في مدينة ماسولة

تقع مدينة ماسوله على إرتفاع 1500 متر عن سطح البحر وتمتاز بمناخها الجبلي. ومن عين (زمزمة) والشلالات القريبة منه تنبع مياه نهر (رودخان) أو (قوروبارس) الذي يعد من أهم أنهار ماسوله.
*عين (علي زاخوني) للمياه المعدنية في ماسولة
تقع هذه العين في موقع يعلو سوق ماسولة وتدخل في تركيبات مياهه مادة البيكربونات التي تساعد في علاج أمراض الجهاز الهضمي.
*عين لاكان للمياه المالحة

تقع لاكان جنوبي مدينة (رشت) مركز محافظة كيلان. وهناك قرية تدعى (أقا دانا بير) تقع في منتصف الطريق الذي يتفرع من نهاية الطريق الموصل بين رشت ولاكان. وتوجد إلى الشرق من هذه القرية غابة كثيفة فيها عين تسمى عين (لاكان) للمياه المالحة، وهي عين لها قدسية خاصة في نفوس أهالي المنطقة وهم يذهبون إليها في فصل الصيف ليستحموا بمياهها التي تساعد في علاج الأمراض الجلدية.

*عين (جشماكل) في قرية (طالم سه شنبه)

(طالم سه شنبه) قرية من توابع ناحية (سنكر) التي تقع إلى الجنوب الشرقي من مدينة رشت وفي الكيلومتر 12 من طريق رشت – قزوين. وتقع عين (جشماكل) للمياه المعدنية بجوار نهر بنفس الإسم.

*عين (سنكرود) للمياه المعدنية

(سنكرود) قرية تابعة لناحية (رودبار) وهي تقع الى الشمال الشرقي من جسر (لوشان). وتقع (سنكرود) في واد تحيط به على جانبيه صخور كربونية صلبة كما يجري في عمق الوادي نهر تصب فيه مياه العين بعد أن تقطع مسافة قصيرة نسبياً.

*عين (ماستخور) للمياه الحارة في (منجيل)
تقع هذه العين على مسافة 5 كيلومترات من (رودبار) في الناحية الغربية لسد (منجيل). يعتقد أهالي هذه المنطقة بأن الإستحمام بمياه هذه العين الحارة يشفي الكثير من أمراض العيون والعظام والإمراض الروماتيزمية.

*عين (سجيران) للمياه المعدنية
تقع هذه العين في منطقة تسمى (إشكوَر) العليا من توابع ناحية سجيران. والسائد بين الناس هناك أن المياه المعدنية لهذه العين تعالج حصى الكلية.

عين (دلفان) للمياه الحارة في
محافظة لرستان

تعد عين المياه المعدنية في مدينة (دلفان) واحداً من المعالم السياحية المهمة في محافظة لرستان (غربي ايران). وهي بمثابة الماسة المتلألئة على سفوح جبال زاغروس.

تقع هذه العين على مسافة 60 كيلومتراً إلى الغرب من مدينة (نورآباد) وفي وسط سلسلتي جبال (كله) و(سفيدكوه) وفي نقطة إلتقاء ثلاثة أنهر هي (كاماسياب) و(كيزه) و(سيمره). وهذا المعلم السياحي يعد ن معالم السياحة العلاجية ويؤمه الآلاف من عشاق الطبيعة سنوياً.

وتقع هذه العين في سلسلة جبال (زاغروس) وفي منطقة خضراء تتمتع بمنظر طبيعي ساحر وخلاب يسحر عين كل ناظر ويداعب أحاسيسه ويثير فيه مشاعر حب الجمال والصفاء والنقاء الإلهي. ومما يضفي ثراء أكثر على الجمال والثراء الثقافي والتاريخي لهذه المنطقة وجود بقايا جسر أثري من العصر الساساني إلى جانب وجود كهف يعود تاريخه إلى عصر الكهوف.

إن كمية الماء المتدفق من عين (دلفان) للمياه الحارة هي 30 لتراً في الثانية وتبلغ درجة حرارته 60 درجة مئوية وتنبع مياهه من اعماق الأرض في سفح جبل (كله) وقد أنشأ الأهالي حوضاً صغيراً من الاسمنت في هذا المكان لغرض السباحة والإستحمام بمياه العين.

وتحتوي مياه هذه العين على مواد معدنية تساعد في علاج الآلام المزمنة لذلك فإن هناك الكثيرين ممن يؤمون هذه العين للإستحمام بمياهه المعدنية.

ويقول الدكتور محمد سيف الخبير في الصحة العامة بأن كثافة الماء في هذه العين هي 700 ملغم/ لتر وتدخل في تركيبته مواد مثل كبريتات الكالسيوم والكبريت وثاني كربنات المغنيسيوم ما يجعل من هذه المياه ذات خواص علاجية لأمراض المفاصل والإلتهابات والأمراض الجلدية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: