رمز الخبر: ۲۱۴۱۹
تأريخ النشر: 11:46 - 23 March 2010
عصر ایران - رويترز - قالت رابطة سوق لويدز يوم الاثنين ان سوق التأمين البحري في لندن أضافت ايران الى قائمة المناطق عالية المخاطر قبل عقوبات محتملة تدعمها الولايات المتحدة ضد الجمهورية الاسلامية.

وتريد القوى الغربية أن يصدر مجلس الامن الدولي قرارا يفرض عقوبات جديدة على ايران التي يشتبه الغرب في أنها تطور أسلحة نووية تحت ستار برنامج سلمي للطاقة النووية.

وتلعب سوق التأمين البحري في لندن دورا مؤثرا في قطاع التأمين البحري عالميا. وأضافت اللجنة المشتركة المختصة بمخاطر الحرب التابعة للسوق ايران الى قائمة المناطق التي تعتبرها عالية المخاطر بالنسبة للسفن التجارية ومعرضة للحروب والارهاب والمخاطر المرتبطة بها في 11 مارس اذار.

وقال نيل روبرتس الامين العام لرابطة سوق لويدز -التي تمثل مصالح كل الشركات المنخرطة في أنشطة تأمين ضد المخاطر في سوق لويدز- انه سيتعين على السفن التي تعبر المنطقة ابلاغ شركات التأمين بالرحلات التي تقترب لمسافة 12 ميلا بحريا من السواحل الايرانية.

وأبلغ روبرتس رويترز يوم الاثنين "سبب اضافتها هو أن شركات التأمين ضد المخاطر تدرك العقوبات الامريكية المحتملة ضد الدولة وتحتاج حقا الى أن تكون لديها فكرة جيدة عن مستويات تعرضها والتجارة التي تغطيها."

واضاف "سيتعين على شركات التأمين ضد المخاطر أن تتبنى نهجا تجاريا في الطريقة التي تتعامل بها هذا الوضع."
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: