رمز الخبر: ۲۱۴۲۴
تأريخ النشر: 11:23 - 24 March 2010

رویترز - أفاد ديبلوماسيون غربيون في مجلس الامن أن روسيا والصين أوضحتا للحكومة الإيرانية بهدوء أنهما تريدان من طهران أن تغير موقفها في المسألة النووية وأن تقبل عرض الأمم المتحدة الخاص بالوقود النووي، مشيرين إلى أن المساعي الديبلوماسية المنسقة للصين وروسيا جرت في طهران اوائل الشهر الجاري.

وأضافوا أنه أمر ذو مغزى أن هاتين القوتين اللتين ينظر اليهما على أنهما تعرقلان جهود الغرب للتشدد مع طهران، تستخدمان على ما يبدو نفوذهما خلف الكواليس لزيادة الضغط على الجمهورية الاسلامية.

وقال ديبلوماسي لـ"رويترز" طالباً عدم نشر اسمه إن "روسيا والصين قامتا بتحرك ديبلوماسي في طهران سعيا لاقناعهم بتغيير موقفهم في المسألة النووية ولا سيما فيما يتعلق بمفاعل الابحاث في طهران". وأضاف أن "الروس والصينيين أكدوا أن موقفهم (من قرار جديد لفرض عقوبات على ايران) سيكون رهنا برد إيران على هذه المساعي".

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: