رمز الخبر: ۲۱۶۱۰
تأريخ النشر: 12:13 - 04 April 2010
عصرایران - وکالات - أكدت مصادر دبلوماسية لـ (المنـــار) أن تركيا رفضت الدخول في لعبة الاستعدادات العسكرية لضرب ايران التي تشارك فيها عدة أطراف في المنطقة، واشارت المصادر الى أن انقرة ابلغت واشنطن انها لن تكون جزءا من مخطط أمريكي يستهدف شن هجوم على ايران.

وقالت المصادر أن تركيا على قناعة تامة بأن طهران ستمتلك في النهاية القدرة النووية العسكرية، وعندها ستنقلب موازين القوى في المنطقة، لذلك تفضل تركيا البقاء على الحياد والمحافظة على علاقات متينة مع طهران، بعيدا عن التورط في مغامرات عسكرية.

وأضافت المصادر أن تركيا أوضحت للادارة الامريكية أن القواعد العسكرية في تركيا لن تكون نقطة انطلاق او حلقة في سلسلة حلقات الدعم اللوجستي للطائرات المشاركة في اي هجوم على منشآت ايران النووية، وهذا ما يفسر محافظة تركيا على علاقات طبيعية وقوية مع ايران وكذلك سوريا مدركة الاثار السلبية التي ستنعكس عليها، حيث عانت طويلا من الحرب على العراق.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: