رمز الخبر: ۲۱۶۸۲
تأريخ النشر: 09:07 - 06 April 2010
عصرایران - ارنا - اعلن رئيس مجلس الشوري الاسلامي في معرض رده علي رسالة رئيس الجمهورية، استعداد المجلس لبحث واعادة النظر مرة اخري في الاراء المطروحة من قبل خبراء الحکومة حول کيفية تنفيذ قانون ترشيد الدعم الحکومي.
   
وقال حسن زماني مستشار رئيس مجلس الشوري الاسلامي اليوم الاثنين لمراسل ارنا، ان علي لاريجاني رئيس المجلس اعلن في رسالة بعثها الي رئيس الجمهورية، استعداد المجلس وفي بداية العام الايراني الجديد، للبحث مجددا في وجهات النظر المطروحة من قبل خبراء الحکومة حول قانون ترشيد الدعم الحکومي نظرا لتوجيهات قائد الثورة الاسلامية بالتعاون بين السلطات الثلاث .

ودعا لاريجاني ،الحکومة الي توضيح معدل التضخم والذي يشمل التضخم المتوقع ايضا وتحديد رقم لتجنب الوقوع في مناقشات غير موثقة.

کما طالب رئيس المجلس رئيس الجمهورية ، تحديد معدل النمو الاقتصادي في البلاد للعام الايراني الجديد / بدا 21 اذار- مارس / .

واضاف مستشار رئيس المجلس ،ان لاريجاني اعلن في رسالته الي رئيس الجمهورية ان قانون ترشيد الدعم الحکومي من الاجراءات الکبيرة والحساسة في البلاد والذي يتطلب المزيد من التعاون بين جميع السلطات وفيما لو تحقق بدقة وواقعية ودراية سيؤدي الي اجراء اصلاحات کبيرة في البلاد وعدم الدقة في تنفيذه سيضع المزيد من المشاکل امام الشعب.

وکان الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد قد بعث رسالة الى رئيس مجلس الشورى الاسلامي على لاريجاني، داعيا فيها الى بحث واعادة النظر مجددا بشان قانون ترشيد الدعم الحکومي.

وکان الرئيس احمدي نجاد ولدى لقائه نواب مجلس الشورى الاسلامي بمناسبة اعياد النوروز قد دعا نواب المجلس الى اعادة النظر مرة ثانية في قانون ترشيد الدعم الحکومي.

ويسمح القانون في امکانية تقديم لائحة جديدة ومشروع اصلاح لقانون ترشيد الدعم الحکومي.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: