رمز الخبر: ۲۱۷۴۹
تأريخ النشر: 08:49 - 08 April 2010
عصرایران - قالت الزعيمة في المعارضة القرغيزية روزا أوتونباييفا إنها ستقوم بتشكيل حكومة مؤقتة لستة أشهر يجري خلالها إعداد دستور جديد، ودعت الرئيس قرمان بيك باكاييف الذي فر من العاصمة إلى التنحي.

ونقلت وكالة رويترز عن أوتونباييفا قولها إن المعارضة في هذه الجمهورية السوفياتية السابقة شكلت حكومة تسيير أعمال وإنها تترأسها، واضافت في اتصال هاتفي أنه لا تعرف مكان الرئيس وليست لديها أي اتصالات به.

جاء ذلك بعد اضطرابات دموية في العاصمة بشكيك وثلاث مدن قرغيزية كبرى احتل خلالها أنصار المعارضة مقر وكالة الأمن الوطني والتلفزيون الرسمي ومقر الرئاسة المعروف بالبيت الأبيض وأعلنوا إقالة الحكومة.
 
وأوقعت الاضطرابات 40 قتيلا و400 جريح حسب مصادر وزارة الصحة، لكن المعارضة تقول إن نحو 100 قتلوا برصاص الشرطة.

وقالت المسؤولة في الحزب الديمقراطي المعارض غالينا سكريبكينا إن المعارضة توصلت إلى اتفاق شفوي مع الحكومة الحالية على استقالتها، وهو ما أكده قيادي آخر في المعارضة يدعى تامير باكاييف مشيرا إلى أن المعارضة دخلت مقر الحكومة وأن رئيسها دانيار أوسينوف كتب بيان الاستقالة.

يشار إلى أن أوسينوف كان قد وصف في تصريحات لرويترز في وقت سابق المحتجين بأنهم رجال عصابات. وقال المتحدث باسمه من داخل مبنى الرئاسة إنهم لا يجرؤون حتى على النظر من النافذة.

ومضت سكريبكينا قائلة إن الرئيس باكاييف فر جوا من العاصمة بشكيك إلى مدينة أوش جنوبي البلاد حيث يملك منزلا.
 
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: