رمز الخبر: ۲۱۷۶۳
تأريخ النشر: 09:58 - 08 April 2010
قال رئيس مجلس الشورى البحريني علي بن صالح الصالح ان إستخدام الطاقة الذرية للأغراض السلمية في مصلحة شعوب المنطقة و هو من حق ايران و جميع دول العالم .
عصرایران - قال رئيس مجلس الشورى البحريني علي بن صالح الصالح ان إستخدام الطاقة الذرية للأغراض السلمية في مصلحة شعوب المنطقة و هو من حق ايران و جميع دول العالم .و أضاف الصالح خلال لقائه بوفد برلماني ايراني يزور المنامة : ان التهديدات و السياسات الداعية للحرب فقدت فاعليتها و ان المفاوضات و الحوار و اللجوء الى الدبلوماسية النشطة و المشاورات بين الدول هي أفضل السبل لحل مشاكل المنطقة .

و أشار رئيس مجلس الشورى البحريني الى التهديدات التي توجهها الدول الغربيه و الكيان الصهيوني ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية على خلفية الجهود الايرانية لإمتلاك الطاقة النووية السلمية وقال : ان المنطقة خاضت حتى الآن حروباً قاسية ولن تتحمل حروباً و مغامرات جديدة . و أضاف : ان الحفاظ على أمن وإستقرار المنطقة ليس لصالح بلدانها فحسب بل لصالح كافة دول العالم لأن المنطقة تعتبر الشريان الرئيسي الذي يزود العالم بالطاقة.

و أعرب عن اعتقاده بان الغرب لا ينوي الدخول في حرب جديدة مع ايران لانه يعلم بان أي هجوم على ايران مصيره الفشل . و وصف العلاقات القائمة بين الشعبين الايراني و البحريني بالعريقة لأنها مبنية على أسس دينية متينة و حسن الجوار و المصير المشترك .

من جانبه أشاد رئيس الوفد البرلماني الايراني حشمت الله فلاحت بيشه بمواقف البحرين حيال النووي الايراني و قال : ان التطورات العلمية و الانجازات التي حققتها ايران في مجال التكنولوجيا النووية لن تكن لصالح الشعب الايراني فحسب بل في صالح شعوب المنطقة معرباً عن استعداد طهران لتقديم تجاربها في كافه المجالات تحت تصرف دول المنطقة.

و أكد فلاحت بيشه بان برلمانات دول المنطقه تعمل على إحلال الأمن و الإستقرار في المنطقة و تعزيز العلاقات بين شعوبها .

و اعرب الجانبان في الإجتماع عن أملهما في تطوير العلاقات بين ايران و البحرين في كافة المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية و خاصة البرلمانية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: