رمز الخبر: ۲۱۸۱۵
تأريخ النشر: 11:53 - 10 April 2010
عصرایران - أكد سفير الصين الأسبق في ايران ( خوالي مين ) ان موقف الحكومة الصينية لم يتغير بخصوص موضوع ايران النووي وقال : ان بكين ستعمل بإستقلالية ولن تأخذ الأوامر من أي بلد بشأن النووي الايراني. وأضاف الدبلوماسي الصيني الذي شغل منصب سفير بلاده في طهران لعدة سنوات، في تصريح لمراسل ارنا في بكين : ان موقف الصين لم يتغير بخصوص تسوية ملف ايران النووي بالطرق السلمية.

وأكد على حق الجمهورية الاسلامية الايرانية في إستخدام الطاقة النووية كونها بلداً عضواً في الوكالة الدولية للطاقة الذرية وموقعة على معاهدة حظر الإنتشار النووي ، منوهاً الى إتاحة الأجواء للحل الدبلوماسي لموضوع ايران النووي وعدم اللجوء الى استخدام أدوات الضغط والحظر .

وحول مسؤولية الدول المختلفة في نزع الأسلحة النووية قال خوالي مين ، عضو رابطة الصداقة الايرانية ـ الصينية : ان الصين تدعو الى الحظر الشامل ونزع الأسلحة النووية من جميع دول العالم. وأضاف : ان الصين وفي أول إختبار نووي لها عام 1964 أعلنت عدم إستخدامها للسلاح النووي ضد دول أخرى.

كما أشار الى زيارة أمين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني مؤخراً الى الصين وقال: ان هذه الزيارة كشفت ان ايران تولي أهمية كبيرة لعلاقاتها مع الصين وبدور بكين في تسوية موضوع ايران النووي .وأضاف : ان زيارة سعيد جليلي للصين أظهرت عمق الصداقة والعلاقات المتينة جداً بين الصين وايران.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: