رمز الخبر: ۲۱۸۸۱
تأريخ النشر: 09:35 - 12 April 2010
عصرایران - ارنا- اعتبر رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام اکبر هاشمي رفسنجاني تصريحات الرئيس الاميرکي الاخيرة باراک اوباما ضد الجمهورية الاسلامية الايرانية، اعتبرها بانها غير مسؤولة ولا تليق برئيس احدى الدول الکبرى في العالم.
   
جاء ذلک في تصريح لرئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام خلال استقباله اليوم الاحد مدير واعضاء مجلس ادارة صحيفة "فرهنک آشتي" (ثقافة التصالح).

وبشان العلاقة مع قائد الثورة الاسلامية اکد هاشمي رفسنجاني: ان علاقاتنا وثيقة للغاية ولها جذور عميقة، وان الخلاف في وجهات النظر امر طبيعي ولکن علينا جميعا اتباع راي القائد، وانني لا اعرف شخصا افضل منه للقيادة.

وفي جانب اخر من حديثه اعتبر مشروع ترشيد الدعم الحکومي حاجة للبلاد وقال: ان احد اساليب تنفيذ العدالة يکمن في هذا المشروع والتي تم التطرق اليه في الخطوط العريضة لبرامج البلاد والخطط التنموية.

واضاف: ان الوقت الراهن لتنفيذ المشروع حساس من ناحية السياسة الداخلية والخارجية وينبغي العمل بالشکل الذي لا يؤدي الى خلق الاستياء الاجتماعي والذي من شانه ان يرافقه المزيد من المشاکل.

وصرح هاشمي رفسنجاني: ان احدى ضرورات تنفيذ هذا المشروع هو الوحدة، ولو کان هنالک خلاف لاسيما بين مجلس الشورى الاسلامي والحکومة فان الامر سيواجه مصاعب.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: