رمز الخبر: ۲۱۹۸۸
تأريخ النشر: 16:39 - 14 April 2010
عصر ایران - قالت قناة العربية في خبر عاجل إنه تم إغلاق مطار النجف  بعد معلومات استخبارية كشفت عن مخطط لتفجير مرقد الإمام علي.
 
وذكرت صحيفة العالم ان الاغلاق تم بناء على معلومات استخبارتية تؤكد التخطيط لتدمير المرقد باستخدام طائرة تقلع من مطار النجف، على غرار هجمات الحادي عشر من أيلول (سبتمبر) على مركز التجارة العالمي في الولايات المتحدة.

وعلى الفور قررت سلطة الطيران المدني اغلاق المطار حتى إشعار آخر. وعلى ضوء هذه المعلومات وصل للنجف كل من قائد القوات البرية الفريق عثمان الغانمي ووزير الأمن الوطني شروان الوائلي ووزير النقل عامر محمد رشيد. وفي البداية قررتْ سلطةُ الطيران المدني التابعةُ لوزارةِ النقلِ في بغداد إغلاقَ مطاريّ بغداد والنجف الدوليين بشكلٍ مفاجئٍ لأسبابٍ وصفتْها بالفنية.

و بعد ستِ ساعاتٍ فتحتْ المطارَ الأولَ وتركتْ الثاني مغلقاً، بسببِ رفضِ إدارةِ المطارِ التابعةِ للحكومةِ المحليةِ في النجف منحَ وزارةِ النقلِ صلاحيةَ إدارةِ المطار حسب المسؤولين.

إغلاقُ مطارِ النجف بوجهِ حركةِ الطيران المدني ألحقَ خسائرَ كبيرةً باقتصادِ المدينة وأثرَ سلباً على حركةِ السياحةِ فيها، لاسيما وأن عددَ مستخدميه بلغَ ربعَ مليون مسافرٍ خلال العام الماضي فقط. قرارُ الإغلاق المفاجئ أدى إلى انتهاءِ صلاحيةِ مئاتِ التذاكرِ المقطوعةِ وتعليقِ جميعِ الرحلاتِ الداخليةِ والخارجيةِ إلى أجلٍ غير مسمى، شكلَ سابقةً في عالمِ الملاحة الجوية، وأضافَ سوءاً لسمعةِ مواعيدِ الطيران في العراق. عودة للأعلى

من جابنها دعت الحكومة المحلية في النجف الى الاعتصام لمدة ثلاثة ايام ابتداءا من يوم امس مع تعطيل الدوائر الحكومية لمدة ساعة واحدة الى حين اعادة فتح المطار.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: