رمز الخبر: ۲۲۰۶۵
تأريخ النشر: 12:05 - 17 April 2010
عصرایران - وصف الرئيس محمود احمدي نجاد, العلاقات بين ايران وتركمانستان بأنها وطيدة مؤكدا ان عزم المسؤولين في البلدين سيجعل العلاقات الأخوية والثنائية أمتن من السابق.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان الرئيس احمدي نجاد أوضح خلال اتصال هاتفي مع نظيره التركمانستاني قربان قلي بردي محمدوف, ان الخطوات الكبيرة والبناءة الموجودة على جدول أعمال المسؤولين في ايران وتركمانستان وعزم الحكومتين على تنفيذ المشاريع المشتركة سينمي العلاقات بين البلدين لما فيه مصلحة وتقدم الشعبين .

وأشاد رئيس الجمهورية بمشاركة وفد من تركمانستان في المؤتمر الدولي الأول لنزع الأسلحة النووية وحظر انتشارها, في طهران, موضحا ان ايران وتركمانستان بإمكانهما أن يخطيا خطوات كبيرة لمصلحة المجتمع البشري عبر اتباع سياسات إنسانية ومستقلة في اطار نزع أسلحة الدمار الشامل وارساء الأمن التام في العالم .

من جانبه أعلن أن بلاده أرسلت وفدا للمشاركة في المؤتمر الدولي لنزع الأسلحة النووية في طهران, معربا عن أمله بأن يحقق هذا المؤتمر نتائج مفيدة ومثمرة على صعيد نزع الأسلحة النووية في العالم .

واشار قربان ‌قلي بردي محمدوف الى تنامي التعاون والعلاقات بين ايران وتركمانستان, داعيا الى رفع مستوى التعاون الثنائي أكثر فأكثر, واعتبر ان تنفيذ المشاريع الكبيرة والمهمة المتفق عليها بين ايران وتركمانستان يصب في مصلحة الشعبين .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: