رمز الخبر: ۲۲۱۱۶
تأريخ النشر: 10:45 - 19 April 2010
عصرایران - وکالات - قال حسن ابراهيم مدير مكتب الفستق الحلبي ،إن سوريا احتلت المرتبة الرابعة ، في انتاج الفستق الحلبي ، بعد ايران والولايات المتحدة الامريكية وتركيا مشيرا إلى ان بلاده من أقدم البلدان في زراعة الفستق الحلبي، حيث اشتهرت حلب بزراعته ،عبر قرون طويلة ، ومنها انتشر إلى كافة البلدان .

ونقلت الوكالة العربية السورية للانباء (سانا)عن حسن ابراهيم قوله ، إن محافظة حماة الواقعة إلى الشمال من سوريا ، تعد من أولى المحافظات إنتاجا للفستق ، كما ونوعا والثانية بعد حلب ، التي يبلغ عدد الأشجار فيها 4 ملايين شجرة ، مقابل 3 ملايين شجرة في حماة ، منها 8 ر2 مليون شجرة مثمرة .

واكد ابراهيم أن إنتاج سوريا ، من الفستق الحلبي للعام الماضي ، ازداد حوالي 19 ألف طن عن العام 2008 كما زاد إنتاج محافظة حماة ، نحو 8 آلاف طن وذلك لدخول مساحات جديدة في الإنتاج فضلاً عن الظروف الجوية المناسبة.

يذكر ان شجيرة الفستق الحلبي هي من الأشجار المعروفة منذ القدم حيث تشير المراجع إلى أنه عرفت منذ حوالي 3500 سنة قبل الميلاد وتعد منطقة آسيا الصغرى وغرب آسيا وبالتحديد مدينة حلب الموطن الأصلي لها.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: