رمز الخبر: ۲۲۱۶۰
تأريخ النشر: 08:23 - 21 April 2010
و تطرق رئيس الجمهورية الي الحرب التي فرضها صدام ضد ايران وقال " ان بعض الدول الغربية وقفت الي جانب صدام الذي شن الحرب علي الشعب الايراني وزودوه بالاسلحة الكيمياوية ضد هذا الشعب الاعزل " .
عصرایران - اعتبر الرئيس محمود احمدي نجاد قنبلة الجمهورية الاسلامية الايرانية هي ثقافتها الاسلامية والانسانية السامية وحب الخير للآخرين.

و أفادت وكالة أنباء فارس نقلا عن مكتب الشؤون الاعلامية لرئيس الجمهورية أن الرئيس احمدي نجاد اعلن ذلك في حديث لشبكة RTL الالمانية مؤكدا عدم امتلاك الجمهورية الاسلامية الايرانية الاسلحة النووية انطلاقا من معتقداتها الاسلامية.

و لدي اجابته علي سؤال لمراسل الشبكة بشأن وجود توتر بين الغرب وايران حول البرنامج النووي قال رئيس الجمهورية " لاتوجد أية مسألة نووية تثير التوتر الا ان بعض الدول الغربية تعمل منذ 30 عاما ضد الشعب الايراني ".

و أضاف رئيس الجمهورية قائلا " ان هذه الامور باتت بالنسبة لنا مكررة اذ أن هذه الدول التي تعادينا اليوم كانت تقف الي جانب النظام الديكتاتوري في الوقت الذي لم تشهد ايران حينذاك أية انتخابات أو عملية ديمقراطية ".

و أضاف قائلا " ان الدول الغربية وقفت ضد الشعب الايراني منذ انتصار الثورة الاسلامية ومشاركته في الانتخابات لتحديد مصيره بنفسه واعلنت دعمها للارهابيين الذين قتلوا 16 الف من المواطنين ورغم ذلك فإن الارهابيين يعيشون في اوروبا بمنتهي الحرية ويتعاون معهم بعض الساسة الغربيين ".

و تطرق رئيس الجمهورية الي الحرب التي فرضها صدام ضد ايران وقال " ان بعض الدول الغربية وقفت الي جانب صدام الذي شن الحرب علي الشعب الايراني وزودوه بالاسلحة الكيمياوية ضد هذا الشعب الاعزل " .

و أضاف يقول " ان هذه الدول وقفت بعد الاطاحة بصدام ضد الشعب الايراني واختلقت مختلف انواع الذرائع بمافيها موضوع البرنامج النووي السلمي الذي تعتمده الجمهورية الاسلامية الايرانية‌ ".

و استطرد قائلا " ان ايران تعمل في اطار القوانين الدولية وتريد استخدام الطاقة النووية لأهداف سلمية بحتة باعتباره حقا مشروعا لها وبات واضحا للشعب الايراني أن بعض الدول الغربية التي تواكب امريكا لاتريد حصوله علي حقوقه المشروعة " .

و تابع قائلا " ان الذين يمتلكون اسلحة ذرية يريدون من الجمهورية الاسلامية الايرانية عدم الطاقة النووية لأهداف سلمية ولم نر من يرد علي هذا التناقض الواضح فاذا كانت الطاقة النووية شيئا سيئا فإن الأجدر بهذه الدول سواء امريكا او اوروبا التخلي عن استخدامها ".

و قال رئيس الجمهورية " ان موضوع البرنامج النووي السلمي الايراني تحول الي لعبة سياسية واصبحت مكررة خاصة وان الشعب الايراني شعب قوي بامكانه ادارة شؤونه بنفسه دون تدخل الاخرين حيث لها حضارة تمتد الي سبعة آلاف عام ".
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: