رمز الخبر: ۲۲۳۰۶
تأريخ النشر: 15:19 - 26 April 2010

Photo
رويترز - قال مصدر أمني يمني ومسؤولون بريطانيون ان انفجارا وقع قرب موكب السفير البريطاني لدى اليمن في وقت مبكر من صباح يوم الاثنين مما أسفر عن سقوط قتيل يعتقد أنه المهاجم الانتحاري الذي نفذ الهجوم لكن السفير بخير.

وأبلغ المصدر الامني رويترز أن السفير تيم تورلوت كان في طريقه الى السفارة عندما وقع الانفجار.

وصرح مصدر امني اخر بأن ثلاثة اشخاص أصيبوا في الانفجار. اثنان من مسؤولي الامن كانا في سيارة شرطة ترافق موكب السفير والثالث كان من المارة.

وأكدت السفارة البريطانية وقوع انفجار محدود الى جوار سيارة السفير. وذكرت في بيان انه لم يصب كما لم يصب اي من العاملين في السفارة.

وذكرت ان السفارة ستظل مغلقة أمام الجمهور الى اجل غير مسمى.

وقالت شانتيل مورتايمر المتحدثة باسم السفارة البريطانية في صنعاء لرويترز " نؤكد وقوع حادث هذا الصباح لاحد أعضاء السفارة... نعمل عن كثب مع السلطات اليمنية لتحري ما حدث. نؤكد أنه لم يسقط أي ضحايا بريطانيين أو من العاملين بالسفارة."

ويكافح اليمن منذ سنوات تنظيم القاعدة وجماعات متشددة أخرى. وتنظيم القاعدة في جزيرة العرب وهو جناح القاعدة في المنطقة يتمركز في اليمن وهدد من قبل بتنفيذ هجمات تستهدف سفارات أجنبية.

وفي سبتمبر ايلول عام 2008 نفذ مهاجمان انتحاريان سلسلة تفجيرات امام السفارة الامريكية في صنعاء شديدة التحصين مما ادى الى مقتل 16 شخصا. وأعلنت المسؤولية عن الهجوم جماعة تعرف باسم الجهاد الاسلامي في اليمن التي يقول محللون ان لها صلة بالقاعدة.

وكان تنظيم القاعدة في جزيرة العرب أعلن في الاونة الاخيرة مسؤوليته عن محاولة تفجير فاشلة لطائرة متجهة للولايات المتحدة في ديسمبر كانون الاول.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها بعد عن تفجير يوم الاثنين.

وقال تيودور كاراسيك من معهد الشرق الادنى والخليج للتحليل العسكري انه يعتقد ان القاعدة هي التي نفذت الهجوم وان في هذا تذكرة بأن التنظيم لا يزال نشطا في اليمن.

وقال كاراسيك "اعتقد ان هذا يظهر ان القاعدة لم تختف وانها تدبر وتخطط لهجمات في اليمن والخارج واعتقد ان هذه حملة جديدة لاغتيالات تستهدف أشخاصا بعينهم."

وذكرت مصادر أمنية أن السلطات اليمنية أغلقت المنطقة التي وقع بها الانفجار وبدأت تحريات.

وقال متحدث باسم السفارة الامريكية في اليمن ان السفارة لم تغلق أبوابها في وجه الجمهور. كما قال متحدث باسم السفارة الالمانية انها تعمل وقال أحد العاملين في السفارة الفرنسية انها تعمل أيضا.

ونصحت السفارة البريطانية مواطنيها في اليمن بالابتعاد عن الاضواء وتوخي الحرص.

 

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: