رمز الخبر: ۲۲۴۷۵
تأريخ النشر: 16:29 - 02 May 2010
عصر ایران - نقلت وكالة مهر للانباء شبه الرسمية عن مسؤول في قطاع الطاقة الايراني قوله يوم الاحد ان انتاج الغاز الطبيعي من حقل بارس الجنوبي البحري العملاق سيرتفع الى 175 مليون متر مكعب يوميا خلال العامين المقبلين.

وتمتلك إيران ثاني أكبر احتياطيات من الغاز في العالم بعد روسيا الا أن العقوبات المفروضة عليها بسبب برنامجها النووي الى جانب عوامل أخرى أبطأت من بزوغها كمصدر رئيسي للغاز اذ لا تتمكن من الحصول على التكنولوجيا اللازمة لبناء مرافق الغاز الطبيعي المسال.

ونقلت الوكالة عن علي وكيلي العضو المنتدب لشركة بارس للنفط والغاز قوله "بنهاية السنة الايرانية 1391 (خلال العامين المقبلين) سترتفع الطاقة الانتاجية لحقل بارس الجنوبي للغاز الى 175 مليون متر مكعب يوما."

ولم يذكر وكيلي نسبة الزيادة. وقالت قناة برس تي.في التلفزيونية الحكومية خلال الشهر الماضي ان انتاج الحقل ارتفع نحو 30 بالمئة خلال 2009-2010 الى نحو 59 مليار متر مكعب من الغاز المعالج خلال العام بأكمله أو حوالي 162 مليون متر مكعب يوميا.

وقال وكيلي "من أجل تطوير حقل بارس الجنوبي توصلنا الى أنه ينبغي علينا عدم انتظار الشركات الاجنبية اذ تتوفر حاليا امكانية تطوير (الحقل) من خلال الشركات المحلية."

كان وكيلي قال في 26 ابريل نيسان ان شركتي رويال داتش شل وريبسول لديهما أسبوعا للتوصل الى قرار بشأن مشاركتهما في قطاع الغاز الطبيعي.

وتقول ايران ان شل الانجليزية الهولندية وريبسول الاسبانية تماطلان في البت بشأن المشاركة في تطوير الحقل وهو أكبر مكمن للغاز الطبيعي في العالم. وحددت الجمهورية الاسلامية مواعيد نهائية مشابهة في الماضي كأسلوب للضغط على مستثمرين أجانب.

ويمتلك حقل بارس الجنوبي البحري نحو نصف احتياطيات الغاز الايرانية المقدرة عند 28 تريليون متر مكعب.

ويقع حقل بارس الجنوبي في الجانب الايراني من من أكبر مكامن الغاز المعروفة في العالم غير المرتبطة بانتاج النفط. وتمتلك قطر الجزء الجنوبي من الحقل والذي يعرف باسم حقل الشمال. وطورت قطر جانبها من الحقل لتصبح أكبر الدول المصدرة للغاز الطبيعي المسال في العالم.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: