رمز الخبر: ۲۲۴۷۹
تأريخ النشر: 08:37 - 03 May 2010
قال نائب القائد العام للحرس الثوري العميد حسين سلامي ان الحضور القوي لسلاح البحرية التابع للحرس الثوري في مياه الخليج الفارسي قد قلب حسابات الاعداء.
عصرایران - قال نائب القائد العام للحرس الثوري العميد حسين سلامي ان الحضور القوي لسلاح البحرية التابع للحرس الثوري في مياه الخليج الفارسي قد قلب حسابات الاعداء.
   
واشار العميد سلامي في تصريحات ادلى بها خلال مراسم الاحتفاء بالاسبوع العقيدي السياسي امام حشد من القادة وموظفي سلاح البحرية في الحرس الثوري الى اجراء مناورات الرسول الاعظم (ص) الخامسة وقال، ان هذه المناورات ادخلت الهدوء وعززت الثقة عند الناس کما بعثت على النشاط والفخر لدى کافة الاوساط .

ولفت الى ان کافة القادة وکوادر سلاح البحرية في الحرس الثوري ادت مهامها بصورة کاملة وبحسب توقعات القيادة العامة خلال مراحل تنفيذ المناورات المذکورة .

وافادت وکالة الانباء الایرانیة ،العميد سلامي اوضح ان ممثلية الولي الفقيه في سلاح البحرية کان لها حضور کامل ومتميز وواضح في هذه المناورات وقد دخلت کافة عناصر هذا السلاح بصورة جادة وحقيقية وفق مسؤولياتها المناطة بها .

ولفت الى انه خلال مراحل تنفيذ هذه المناورات البارعة ادى کافة القادة المشارکين فيها ادوارا عملانية مما منح قيمة کبيرة لها .

واکد انه کلما برزت قواتنا بصورة مقتدرة شعر الاعداء بالضعف والعکس هو الصحيح ايضا "وهذا هو رمز قوة الردع" .
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: