رمز الخبر: ۲۲۶۲۸
تأريخ النشر: 13:21 - 07 May 2010

عصر ایران - ا ف ب - حذر نائب الرئيس الاميركي جوزف بايدن الخميس ان ايران يجب ان توافق على طلبات الاسرة الدولية بشأن برنامجها النووي والا ستواجه "عواقب" رفضها وتعرض نفسها "لعزلة متزايدة".

وقال بايدن في خطاب امام البرلمان الاوروبي في بروكسل ان "ايران تواجه خيارا واضحا جدا يقوم على احترام القواعد الدولية والالتحاق بمجموعة الدول المسؤولة وهذا ما نأمله او توقع عواقب جديدة وعزلة متزايدة".

واضاف ان ايران ببرنامجها النووي انتهكت كل الالتزامات" و"تهدد باطلاق سباق للتسلح النووي في الشرق الاوسط".

ورأى انه سيكون من "المفارقة" بدء سباق كهذا في المنطقة "التي تعد واحدة من المناطق الاكثر اضطرابا في العالم"، بينما انتهت اوروبا من هذا السباق مع سقوط الستار الحديدي.

واضاف "سيكون ذلك امرا مأساويا لن يسامحنا عليه اولادنا ولا احفادنا ولا الاجيال الصاعدة".

وحذرت ايران هذا الاسبوع الاسرة الدولية من فرض عقوبات جديدة ستقضي في نظر الجميع على اي فرصة لتحسين العلاقات بين طهران والولايات المتحدة.

وتبنى مجلس الامن الدولي ثلاثة قرارات بفرض عقوبات على ايران لارغامها على تعليق انشطة تخصيب اليورانيوم.

ووصلت المفاوضات حول اقتراح ايراني لتبادل الوقود النووي عرض عن طريق الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى طريق مسدود لان الولايات المتحدة تطالب مع حلفائها بتبني قرار رابع لفرض عقوبات جديدة.

والاتحاد الاوروبي مستعد اذا ما دعت الحاجة لفرض عقوبات احادية مع الولايات المتحدة على ايران في حال عدم التوصل الى اتفاق في مجلس الامن.

وقد تطال العقوبات الجديدة القطاع المالي الايراني وايضا واردات البنزين لايران التي لا تملك مصافي تكرير.

وتستورد ايران ثلث استهلاكها اليومي من البنزين والبالغ حوالى 65 مليون لتر.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: