رمز الخبر: ۲۲۶۷۶
تأريخ النشر: 16:36 - 08 May 2010


عصر ايران – بعد عدة اشهر من الصراع بين اهالي باكو مع الحكومة بجمهورية اذربيجان وعدة تجمعات وارسال عريضة الى السلطات المعنية ، قضت المحكمة التي تبت في ملف القضية ، بهدم مسجد "فاطمة الزهراء (س)" غير المكتمل بناؤه.

وافاد مراسل عصر ايران ان مسجد فاطمة الزهراء (س) الذي صدر ترخيص بنائه في عهد حيدر على اوف ، يتم تدميره في عهد رئاسة الهام على اوف تحت ذرائع واهية. ومنذ تسلم علي اوف السلطة تم تعطيل العمل بتعاليم الشرع بصورة كاملة.

ونفذ عدد كبير من مسلمي جمهورية اذربيجان تجمعات ومسيرات احتجاجيه لكنهم ووجهوا بتعامل عنيف من الشرطة وقوات الامن والقي القبض على بعضهم.

كما ندد العديد من رؤساء الاحزاب والتنظيمات الشعبية والاسلامية واصحاب الراي في جمهورية اذربيجان بالحكم الصادر بهدم مسجد فاطمة الزهراء (س) واعتبروه اهانة لمسلمي هذا البلد.

وقال توفيق رضي مسؤول هيئة امناء مسجد فاطمة الزهراء في هذا الخصوص : ان هيئة امناء المسجد سترفع دعوى الى المحكمة الدستورية بهذا الخصوص.

واكد ان عملية بناء المسجد قانونية تماما وقد عرضت جميع الوثائق القانونية لبناء المسجد على الموقع الالكتروني التابع للمسجد.

من جهة اخرى قال الدنيز قلي اوف رئيس جمعية مثقفي جمهورية اذربيجان للصحفيين ان تاكيد المحكمة العليا للحكم الصادر بهدم مسجد فاطمة الزهراء (س) هو غير عادل بل موصى عليه مضيفا ان هذا الاجراء يعني الدخول في مواجهة مع القيم الدينية.

كما اعتبر الحاج ايلقار ابراهيم اوغلو رئيس مركز الدفاع عن الحريات الدينية هذا الحكم بانه يشكل فضيحة واساءة للرموز الدينية والوطنية بجمهورية اذربيجان وانتهاك صارخ لحرية المعتقد الديني.

وتساءل الحاج محسن صمد اوف رئيس الحزب الاسلامي بجمهورية اذربيجان : الا يعتبر الشخص الذي اصدر الحكم بهدم مسجد فاطمة الزهراء (س) معارضا لله سبحانه وتعالى؟

كما اكد الحاج ناميك باباخانف رئيس الاتحاد الاجتماعي للوحدة على اتخاذ الاساليب القانونية لالغاء الحكم القاضي بتدمير هذا المسجد.

واعتبر الحاج مهدي محمد اوف رئيس اتحاد القيم الوطنية والمعنوية بجمهورية اذربيجان تاكيد المحكمة العليا لحكم تدمير المسجد بانه اساءة للقيم المعنوية لمشاعر المسلمين.

وعلى الرغم من مطالب الشعب ، فقد اكدت المحكمة العليا بجمهورية اذربيجان يوم الجمعة 30 ابريل الحكم الصادر عن المحكمة الاقتصادية الثانية بشمال باكو بهدم مسجد فاطمة الزهراء (س).

وخلال ثلاث جلسات للمحكمة العليا ، تجمع المئات من المسلمين امام المحكمة الا ان الشرطة اعتقلت العشرات منهم.

يذكر ان 98 بالمائة من سكان جمهورية اذربيجان هم من المسلمين.

وقبل هذا كان قد تم هدم مسجد النبي محمد (ص) ومسجد "نفت داشلاري" واغلاق عدة مساجد اخرى.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: