رمز الخبر: ۲۲۷۵۸
تأريخ النشر: 12:00 - 10 May 2010
عصرایران - وکالات - أعلن الرئيس البرازيلي لويس ايناسيو لولا دا سيلفا، في مقابلة مع صحيفة الباييس اليوم الأحد، أنه سيحاول بشتى الطرق الوصول إلى حل مع إيران بشأن برنامجها النووي.

وأضاف للصحيفة: أريد استنفاد كل احتمال ممكن حتى اللحظة الأخيرة للوصول إلى اتفاق مع الرئيس الإيراني حتى تستطيع إيران مواصلة تخصيب اليورانيوم على أن تضمن لنا أنه لأغراض سلمية وحسب.

وتحاول تركيا والبرازيل، وهما عضوان غير دائمين بمجلس الأمن الدولي إحياء اتفاق متعثر للوقود في محاولة لتجنب فرض مزيد من العقوبات على إيران.

وقال وزير الخارجية البرازيلي سيلسو اموريم: إن الرئيس سيتوجه لإيران بنهاية الأسبوع الحالي للعمل مع الرئيس محمود أحمدي نجاد والزعماء الإيرانيين الآخرين نحو الوصول إلى حل عن طريق التفاوض مع إيران.

وفي الأسبوع الماضي أبدت إيران تفاؤلا بشأن جهود الوساطة البرازيلية مرحبة من حيث المبدأ بأفكار تنطوي على إعادة إحياء اتفاق الوقود النووي مع القوى الكبرى.

وفي الأسبوع الماضي اتهمت الولايات المتحدة طهران بمحاولة كسب الوقت عبر قبول عرض البرازيل بالوساطة، وأعلنت أن واشنطن لن ترجع عن الضغط من أجل اتخاذ الأمم المتحدة عقوبات جديدة ضد الجمهورية الإسلامية.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: