رمز الخبر: ۲۲۹۴۰
تأريخ النشر: 09:43 - 18 May 2010
الدكتور محمد البرادعى

عصرایران - وکالات - نفى الشاعر عبد الرحمن يوسف، مقرر الحملة المستقلة لدعم وترشيح البرادعى رئيسا 2011، تلقى الدكتور محمد البرادعى المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية أو الحملة أى تمويلات من دولة إيران وفقا لما نشرته جريدة السياسة الكويتية فى عددها الأخير حول تقديم إيران شيكا للدكتور البرادعى عبر رجل أعمال عربى مقيم بأوروبا بقيمة 7 ملايين يورو لتغطة التكاليف الأولية لحملتة الانتخابية للرئاسة.

وقال يوسف، إن القصة التى نشرتها الجريدة ملفقة تماما وخالية من الصحه، موضحا أن الدكتور البرادعى أكد له فى وقت سابق أنه يرفض أى تمويلات لدعم عملية التغيير التى يقودها أو فيما يتعلق بترشيحه للرئاسة بعد تعديل مواد الدستور 76 و77 و88، موضحا أن كافة الاتهامات ترد على نفسها، ففى الوقت الذى يتهمه البعض بأنه عميل لأمريكا يتهم بأنه عميل لإيران.

ووفقاً لجريدة السياسية الكويتة فإن المسئول الكبير الإيرانى نقل فى رسالة للبرادعى عبر رجل الأعمال العربى تعهد القيادة الإيرانية دعم البرادعى بالشكل الذى يناسبه، وطلب من رجل الأعمال أن يبحث مع البرادعى كيفية تلقيه هذا الدعم وتفعيل الوسائل التى تمتلكها طهران لتمكينه من مواجهة الجهاز الهائل الذى نجح الرئيس المصرى محمد حسنى مبارك فى بنائه خلال السنوات الطويلة الماضية، والذى أعد على ما يبدو لتمكين نجله جمال من تولى المنصب بسلاسة وسهولة.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: