رمز الخبر: ۲۳۰۱۹
تأريخ النشر: 13:03 - 21 May 2010
عصرایران - وکالات - احتجت المعارضة اليمنية ممثلة في (اللقاء المشترك) الخميس على منع أنصارها من التظاهر في وسط العاصمة صنعاء لمناسبة مرور عقدين على قيام الوحدة اليمنية.

وقال الناطق الرسمي لأحزاب اللقاء المشترك محمد النعيمي للصحافيين اثر قيام قوات الأمن بمنعهم من التظاهر، نعبر عن إدانتنا الشديدة لهذا المنع مع العلم انه تم إشعار السلطات الأمنية بالقيام بالتظاهر بملعب الظرافي بوسط صنعاء.

وأضاف النعيمي إن عملية منع التظاهرات من قبل السلطات الأمنية لن يثني جماهير اللقاء المشترك والشعب اليمني عن مواصلة مسيرة النضال السلمي بكل السبل الدستورية والقانونية الممكنة.

وأشار إلى أن التظاهرة كانت مخصصة للاحتفاء بالوحدة اليمنية. وقال السلطات للأسف الشديد لا تريدنا حتى أن نعبر عن فرحتنا بهذه المناسبة العظيمة، والسلطة مثلما استأثرت بالسلطة والثروة أرادت أن تستأثر حتى باحتفالاتها بالمناسبات الوطنية.

وكانت قوات الأمن انتشرت في محيط ملعب الظرافي الواقع بميدان التحرير بوسط صنعاء ومنعت أنصار المعارضة من الوصول إلى الملعب واعتقلت عضو اللجنة المركزية للحزب الاشتراكي اليمني عبد العزيز الزارقه.

وتم التوقيع على اتفاقية الوحدة اليمنية في 22 مايو/ أيار1990 من قبل الرئيس الحالي علي عبد الله صالح عن الشمال، وعن الجنوب علي سالم البيض الذي فر اثر محاولة للانفصال في صيف عام 1994 إلى المنفى، ويطالب حاليا بالعودة إلى دولة الجنوب السابقة من منفاه في هامبورغ بألمانيا.

ويشار إلى أن الاحتفال الرسمي بمرور عقدين على الوحدة سيتم بمدينة تعز القريبة من جنوب اليمن، في ظل أجواء ملتهبة في المحافظات الجنوبية واستمرار مطالبتها بالانفصال عن الشمال.

الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: