رمز الخبر: ۲۳۱۰۴
تأريخ النشر: 08:59 - 25 May 2010
عصرایران - قالت امهات الاميركيين الثلاثة المعتقلين في ايران منذ عشرة اشهر بتهمة التجسس ان اثنين من المعتقلين عقدا خطبتهما في سجن ايوين الايراني ويعتزمان الزواج بعد الافراج عنهما.

وافادت سيندي هيكي والدة شاين باور وسارة شرود انهما علمتا بالنبأ خلال لقائهما المعتقلين الخميس في ايران لاول مرة منذ اعتقالهم، وان المعتقل الثالث جوش فاتال سيكون اشبين الخطيبين.

واوضحت هيكي في تصريح لها ان ابنها تقدم لطلب يد سارة في ساحة سجن ايوين في السادس من كانون الثاني، وهو نفس اليوم الذي تقدما به بطلب تاشيرات لنا لزيارتهم.

واضافت نحن سعداء جدا بهذه الانباء ولكن من الواضح انه من المستحيل معرفة موعد الزفاف. وندعو املين ان تفعل ايران الصواب وتفرج عنهم حتى يستطيعوا ان يعيشوا حياتهم.

الى ذلك افادت نورا شورد والدة سارة ان ابنتها كانت متلهفة لان تريني خاتمها ،ومن الاشياء التي تقوي عزمها انها تعرف انها وشاين مرتبطان بهذه العلاقة القوية، وان لهما صديق هو جوش سيكون بجانبهما دائما.

وكانت سارة وشاين يعيشان سويا في دمشق عندما زارهما فاتال في تموز الماضي واتجهوا جميعا في رحلة سيرا على الاقدام في منطقة كردستان شمال العراق.
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: