رمز الخبر: ۲۳۱۴۲
تأريخ النشر: 09:52 - 26 May 2010
أفرجت السلطات الإيرانية عن المخرج العالمي جعفر بناهي، بكفالة مالية كبيرة قاربت 200 ألف دولار، بعد مرور شهرين على احتجازه .
عصرایران - أفرجت السلطات الإيرانية عن المخرج العالمي جعفر بناهي، بكفالة مالية كبيرة قاربت 200 ألف دولار، بعد مرور شهرين على احتجازه .

وقالت التقارير الإعلامية الرسمية إنه من المقرر أن يرسل ملف بناهي إلى محكمة الثورة الإسلامية بعد إكمال التحقيقات بشأن الاتهامات الموجهة إليه لإصدار قرار المحكمة، بينما قالت زوجة المخرج إن قرار الإفراج عنه جاء بعد اجتماع عقده مع المدعي العام الإيراني.


وكان اعتقال بناهي قد أثار موجة من الغضب الدولي، وخاصة في الدورة الأخيرة من مهرجان كان السينمائي في فرنسا، الذي سبق له أن اختار بناهي ضمن لجنة التحكيم الخاصة به، فوجّه زميله المخرج عباس كيروستامي نداء ٌطلاق سراحه، بينما احتفظت لجنة التحكيم بمقعده فارغاً.

وقد اعترضت السلطات الإيرانية على هذه التصرفات، وأعرب جواد شمقدری، أحد العاملين في القطاع السينمائي الرسمي بوزارة الثقافة والتوجيه الإيرانية عن خيبة أمله لما وصفه بـ"الدعاية المضللة" بقضية بناهي في المهرجان، معتبرا أن ملف المخرج الإيراني أمام القضاء الذي سينتهي منه قريباً.

يذكر أن بناهي معروف عالمياً من خلال فيمله "البالون الأبيض" الذي فاز من خلاله بجائزة أفضل فيلم في مهرجان كان بدورة عام 1995، إضافة إلى فيلم "الدائرة" الذي نال من خلاله أرفع جائزة يقدمها مهرجان البندقية السينمائي عام 2000 .

كما قدم عام 2006 فيلم "تسلل" الذي صوّر قصة فتيات تنكرن بزي شبان لحضور مباراة للبحرين وإيران ضمن تصفيات التأهل لكأس العالم، وقد منع الفيلم من العرض في إيران، ولكنه نال جائزة الدب الفضي في مهرجان برلين.


الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: