رمز الخبر: ۲۳۱۶۴
تأريخ النشر: 09:48 - 27 May 2010
عصر ایران - أكد المدير العام للادارة العامة للاطفاء بدولة الكويت اللواء جاسم المنصوري أمس ان اللقاءات التي اجراها مع مسؤولي ادارة الاطفاء في طهران كانت ايجابية واخوية للغاية.

واشار المنصوري في تصريح لـ (كونا) في ختام زيارته لطهران الى وجود رغبة كبيرة لدى الطرفين لتعزيز التعاون الثنائي وتبادل الخبرات خاصة في مجال الوقاية والحماية من الحريق.

واضاف ان «الزيارة كانت تهدف الى التعرف على خدمات الاطفاء في طهران وكان اللقاء مثمرا حيث اتفقنا على استمرار التعاون فيما بيننا».

وكشف عن انه قدم دعوة الى مدير ادارة اطفاء العاصمة طهران وعدد من المسؤولين العاملين معه
لزيارة الكويت والاطلاع على خدمات الاطفاء في الكويت وفتح مجالات التعاون سواء في مجال الوقاية والحماية من الحريق في المبنى او التدريب والخبرات الاخرى التي يمكن تبادلها بشكل ودي «لتأصيل هذه العلاقة بيننا وبين الجارة ايران».

واعرب اللواء المنصوري عن امله في ان يتم خلال الزيارة المقبلة التي سيقوم بها مدير عام اطفاء طهران محمد رضا حاجي بيكي الى دولة الكويت التوقيع على اتفاق بين الطرفين حول اوجه التعاون بينهما.

وقال «زرت طهران قبل عشرة اعوام وهذه هي زيارتي الثانية لهذه المدينة الكبيرة حيث لاحظت الفرق الكبير جدا سواء في التجهيزات أو القوة البدنية المدربة واطلعنا على غرفة العمليات خاصة غرفة ادارة الكوارث والازمات المحتملة كالزلازل والسيول».

واعتبر ان مستوى خدمات الاطفاء في طهران «متقدم خاصة في الاعتماد على مناهج التدريب البريطانية لتدريب كوادرهم وهو برنامج متقدم نتعامل معه منذ سنوات طويلة في الكويت».

وحول تقييمه للتجربة الايرانية في استخدام العامل النسائي في قطاع الاطفاء أوضح اللواء المنصوري ان «القطاع النسائي في الغالب هو قطاع تطوعي لاغراض التوعية الاجتماعية من مخاطر الحريق حيث لديهم اعداد كبيرة من المتطوعات».
الاسم:
البرید الإلکتروني:
* التعلیق: